نحن المتميزون!!

منذ 2015-05-11

فنحن لسنا تبعًا لغيرنا ننحدر معهم كل منحدر، ونهوي بهم إلى أدنى مقر.

 

بهذا الدين العظيم ميزنا الله عن غيرنا، وفضلنا على سوانا، وإنما قيمتنا في حمل لوائه، والذود عن حياضه، وإقامة شرائعه، وتعظيم شعائره.

وقد رضينا بما رضي الله به لنا، وبما يرضيه عنا، من إقامة شرعه، وتحكيم حدوده، ورضينا بالإسلام لنا شعارًا ودثارًا، وشرعةً ومنهاجًا، ودستورًا ومرجعًا.

ومسألة تميزنا عن سوانا حقيقة دقيقة لا ينكرها إلا جاحد، ولا يتمرد عليها إلا حاقد، ولا يحاول التخلص منها والتملص من تبعاتها ونبذها وراء ظهره إلا ضعيف الإيمان أو عديمه.

ولذلك فنحن متميزون عن غيرنا في كل شؤوننا وسائر نواحي حياتنا، ولا بد أن يبقى هذا التميز سمة لنا إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، ومن رضي فله الرضا، وسخط فعليه السخط.

فنحن لسنا تبعًا لغيرنا ننحدر معهم كل منحدر، ونهوي بهم إلى أدنى مقر.

أقول هذا ليفهم أهل الإعلام والتربية، والقائمون على شؤون المرأة في بلادنا، والمخططون لنواحي الحياة ومناحي العيش في مملكتنا، والمنظرون لفكرنا، والمنفذون لمشاريعنا، والقائمون على أمرنا أننا لن نرضى بالحلول المستوردة ولا بالتخلي عن شرعنا ولو قيد أنملة.

ومن شاء أن يسلخنا عن هويتنا أو يجردنا من أحكام ديننا، فليشرق بريقه، وليغص بنتنه، وليعض على أصابعه، فنحن قوم أعزنا الله بالإسلام، ومهما ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله، ومن يهن الله فما له من مكرم، وإلى الله ترجع الأمور.

المصدر: موقع هاجس

عبد اللطيف بن هاجس الغامدي

مدير فرع لجنة العفو واصلاح ذات البين - بجدة .

  • 3
  • 0
  • 1,252

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً