نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

"عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا"

منذ 2017-02-18

الجزاء: جنةٌ عرضها السماوات والأرض ونعيم مقيم.

المطلوب: ترك ما نهانا الله عنه وعدم التقصير فيما أمرنا به وهذه هي التقوى.

الجزاء: جنةٌ عرضها السماوات والأرض ونعيم مقيم.

العقاب: نارٌ لا تطاق.

{مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ أُكُلُهَا دَائِمٌ وَظِلُّهَا تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا وَعُقْبَى الْكَافِرِينَ النَّارُ} [ الرعد: 35].

قال السعدي في تفسيره : يقول تعالى: {مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ} الذين تركوا ما نهاهم الله عنه، ولم يقصروا فيما أمرهم به، أي: صفتها وحقيقتها {تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ} أنهار العسل، وأنهار الخمر، وأنهار اللبن، وأنهار الماء التي تجري في غير أخدود، فتسقى تلك البساتين والأشجار فتحمل من جميع أنواع الثمار.

{أُكُلُهَا دَائِمٌ وَظِلُّهَا} دائم أيضا، {تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا} أي: عاقبتهم ومآلهم التي إليها يصيرون، {وَعُقْبَى الْكَافِرِينَ النَّارُ} فكم بين الفريقين من الفرق المبين؟!!



#مع_القرآن

  • 0
  • 0
  • 133
المقال التالي
"وَمِنَ الأحْزَابِ مَنْ يُنْكِرُ بَعْضَهُ"
المقال السابق
"قُلْ سَمُّوهُمْ أَمْ تُنَبِّئُونَهُ بِمَا لا يَعْلَمُ"
i