مع القرآن (من الأحقاف إلى الناس) - بَلْ يُرِيدُ الْإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ

منذ 2019-10-15

{بَلْ يُرِيدُ الْإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ (5) يَسْأَلُ أَيَّانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ (6)} [القيامة]

{بَلْ يُرِيدُ الْإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ}  :

كي يتمادى في العصيان والإسراف دون رادع من شرع أو حدود تحد شهواته وكي يتوغل في كفره وعناده مع نوم الضمير يتساءل الإنسان المكابر الغافل مستنكراً : متى يوم القيامة وأيان هو؟؟؟

وقد غفل المسكين أنه يرى كل يوم قيامة أحباب وأصحاب, بل يدفنهم بيده في التراب.

قال تعالى:

{بَلْ يُرِيدُ الْإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ (5) يَسْأَلُ أَيَّانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ (6)} [القيامة]

قال  ابن كثير في تفسيره:

قال العوفي ، عن ابن عباس : ( {ليفجر أمامه} ) يعني : الأمل ، يقول الإنسان : أعمل ثم أتوب قبل يوم القيامة ، ويقال : هو الكفر بالحق بين يدي القيامة .
وقال مجاهد ( {ليفجر أمامه } ) ليمضي أمامه راكبا رأسه . وقال الحسن : لا يلقى ابن آدم إلا تنزع نفسه إلى معصية الله قدما قدما ، إلا من عصمه الله .
وروي عن عكرمة وسعيد بن جبير والضحاك والسدي ، وغير واحد من السلف : هو الذي يعجل الذنوب ويسوف التوبة .
وقال علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس : هو الكافر يكذب بيوم الحساب . وكذا قال ابن زيد ، وهذا هو الأظهر من المراد ; ولهذا قال بعده { يسأل أيان يوم القيامة} ؟ أي : يقول متى يكون يوم القيامة ؟ وإنما سؤاله سؤال استبعاد لوقوعه ، وتكذيب لوجوده ، كما قال تعالى : ( {ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين قل لكم ميعاد يوم لا تستأخرون عنه ساعة ولا تستقدمون } ) [ سبأ : 29 ، 30 ] .

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 4
  • 1
  • 357
المقال السابق
لا أقسم بيوم القيامة
المقال التالي
فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَرُ . وَخَسَفَ الْقَمَرُ

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً