مع القرآن (من الأحقاف إلى الناس) - ألم نهلك الأولين

منذ 2019-11-09

{أَلَمْ نُهْلِكِ الْأَوَّلِينَ(16) ثُمَّ نُتْبِعُهُمُ الْآخِرِينَ (17) كَذَٰلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ (18) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (19)} [المرسلات]

{أَلَمْ نُهْلِكِ الْأَوَّلِينَ} :

جعل الله تعالى لنا العبرة والمثل في إهلاكه لأعدائه عبر تاريخ الإنسان مهما طالت المهلة ومهما علت الدولة, أهلك المكذبين الأولين كما أهلك الآخرين والتاريخ خير شاهد ليتعظ من يتعظ وليتذكر أولوا الألباب وحتى ينزجر من تسول نفسه سلوك سبيلهم, فإن أخذه الغرور بالنفس والدنيا والشيطان فهو وشأنه مع الله, فالويل ثم الويل لأعداء الله وأعداء الرسل والشرائع مهما طالت مهلتهم ومهما علت دولتهم.

قال تعالى:

{أَلَمْ نُهْلِكِ الْأَوَّلِينَ(16) ثُمَّ نُتْبِعُهُمُ الْآخِرِينَ (17) كَذَٰلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ (18) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (19)} [المرسلات]

قال السعدي في تفسيره:

أي: أما أهلكنا المكذبين السابقين.

ثم نتبعهم بإهلاك من كذب من الآخرين.

وهذه سنته السابقة واللاحقة في كل مجرم لا بد من عذابه ، فلم لا تعتبرون بما ترون وتسمعون؟

{ وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ } بعدما شاهدوا من الآيات البينات، والعقوبات والمثلات.

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 0
  • 0
  • 132
المقال السابق
إنما توعدون لواقع
المقال التالي
فإذا النجوم طمست

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً