ممن أغبطهم ..وممن أبغضهم

منذ 2019-11-10

- ورجل سن طريق ضلالة ، أو فتح باب شر ، ودعا إليه بكل ما أوتي من جهد ، فكان كل من تبعه في ميزان سيئاته ، في حياته وبعد مماته . نسأل الله العفو العافية .

ممن أغبطهم بشدة :-

- رجل جعله الله سببا في استحياء نفس من خلق الله ، وإنقاذها من الموت - طبيبا كان أو مسعفا ، أو من آحاد الناس - وقد قال الله تعالى " ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا "

- ورجل هدى الله على يديه كافرا فدخل الإسلام ، أو ضالا فعاد لطريق الصلاح ، أو أحيا سنة أو بابا من أبواب الخير ، فكان كل ما يعمله منتفع به في ميزان حسناته ، سواء في حياته وبعد مماته ، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم " لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من الدنيا وما فيها .. أو خير لك من حمر النعم "

وممن أبغضهم :-

- رجل باع دينه بدنيا غيره ، فلا أبقي لنفسه دينا ولا حصل دنيا ، بل " خسر الدنيا والآخرة . ذلك هو الخسران المبين "

- ورجل سن طريق ضلالة ، أو فتح باب شر ، ودعا إليه بكل ما أوتي من جهد ، فكان كل من تبعه في ميزان سيئاته ، في حياته وبعد مماته . نسأل الله العفو العافية .

أحمد قوشتي عبد الرحيم

دكتور بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة

  • 3
  • 0
  • 873

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً