الاغتسال في الحمام بالماء المقروء عليه القرآن

منذ 2018-07-02

أنا امرأة عندي ألم في رأسي، فهل يجوز لي الاغتسال بالماء المقروء عليه في الحمام -أعزكم الله-؟

السؤال:

أنا امرأة عندي ألم في رأسي، فهل يجوز لي الاغتسال بالماء المقروء عليه في الحمام -أعزكم الله-؟

الإجابة:

الأصل في الرقية أن تكون مباشرة بنفث الراقي على المرقي عليه، وثبت عن عائشة -رضي الله عنها- أنها كانت تنفث على الماء ويُشرب ويغتسل به، ومادام ثبت عن أم المؤمنين -رضي الله عنها- فلا مانع من استعماله، وإن كان الأصل النفث المباشر.

وعلى هذا فالماء الذي قرئ عليه القرآن ونَفث فيه قارئ القرآن بنية الرقية فإنه خالطه ريق الراقي المقرون بكلام الله -جل وعلا-، فهو محترم وحينئذٍ الأولى أن يصان عن الأماكن القذرة، فيكون الاغتسال فيه بمكان طاهر، وإذا لم يوجد مكان آخر غير الحمام فيرجى ألا شيء فيه -إن شاء الله تعالى- ولا حرج، لكن يتقيه الإنسان بقدر الإمكان، ولا شك أن هذا من تعظيم كلام الله.

عبد الكريم بن عبد الله الخضير

عضو هيئة التدريس في قسم السنة وعلومها في كلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض وحاليا عضو هيئة كبار العلماء واللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء.

  • 6
  • 1
  • 66,374

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً