مقطع قصير: دخل رجل النار في ذباب

قال سلمانَ الفارسيِّ رضي الله عنه قال: "دخل رجلٌ الجنةَ في ذباب، ودخل رجل النار في ذباب"، قالوا: وما الذباب؟ فرأى ذبابًا على ثوب إنسان، فقال: "هذا الذباب"، قالوا: وكيف ذاك؟!

Audio player placeholder Audio player placeholder

حوارات الندم في الجنة والنار

يا ترى نحن في أي الفريقين !. هل ممن نادى أم ممن نظر وتأمل

Audio player placeholder Audio player placeholder

حديث الشفاعة

كيف لا نحب هذا النبي صلى الله عليه وسلم الذي أخر إجابة دعائه لأمته يوم القيامة. فلا عجب أن نتبعه ونقتدي به وهو الرحمة من رب العالمين للبشر كلهم وللخلق في الجو والبحر والبر

Audio player placeholder Audio player placeholder

فيهما عينان نضاختان

فِيهِمَا فَاكِهَةٌ وَنَخْلٌ وَرُمَّانٌ (68) فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (69) فِيهِنَّ خَيْرَاتٌ حِسَانٌ (70) فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (71) حُورٌ مَّقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ (72) فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ(73) لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنسٌ قَبْلَهُمْ وَلَا جَانٌّ (74) فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (75) مُتَّكِئِينَ عَلَىٰ رَفْرَفٍ خُضْرٍ وَعَبْقَرِيٍّ حِسَانٍ ... المزيد

فائدة العلم

ولو لم يكن من فائدة العلم والاشتغال به؛ إلا أنه يقطع المشتغل به عن الوساوس المضنية، ومطارح الآمال التي لا تفيد غير الهمّ، وكفاية الأفكار المُؤلمة للنفس، لكان ذلك أعظم داعٍ إليه . [ الأخلاق والسير لـ ابن حزم صـ ٨٧ ]

ولمن خاف مقام ربه جنتان

وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ * فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * ذَوَاتَا أَفْنَانٍ * فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * فِيهِمَا عَيْنَانِ تَجْرِيَانِ * فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * فِيهِمَا مِنْ كُلِّ فَاكِهَةٍ زَوْجَانِ * فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ ... المزيد

مقطع قصير: ولقد جاءهم من الأنباء ما فيه مزدجر

تأملات ووقفات تدبرية في الآية كيف أن الله سبحانه أقام الحجة عليهم بكل الطرق إلا أنهم أصروا على عنادهم وكفرهم

Audio player placeholder Audio player placeholder

إن المجرمين في ضلال وسعر

إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي ضَلَالٍ وَسُعُرٍ * يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ عَلَى وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ * إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ * وَمَا أَمْرُنَا إِلَّا وَاحِدَةٌ كَلَمْحٍ بِالْبَصَرِ * وَلَقَدْ أَهْلَكْنَا أَشْيَاعَكُمْ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ * وَكُلُّ شَيْءٍ فَعَلُوهُ فِي الزُّبُرِ * وَكُلُّ صَغِيرٍ وَكَبِيرٍ مُسْتَطَرٌ * إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ * فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِنْدَ مَلِيكٍ مُقْتَدِرٍ ... المزيد

علامات محبة الله عز وجل للعبد

من كان رجاؤه محبة الله له، أثبت ذلك عمله وما ملأ به وقته وقلبه

Audio player placeholder Audio player placeholder

لعلي أعمل صالحاً فيما تركت

قال تعالى:  {لعلي أعمل صالحاً فيما تركت} [المؤمنون: ١٠٠] .

 قَالَ قَتَادَة رحمه الله: "طَلَبَ الرجوع ليعمل صالحا، لا ليجمع الدنيا، ويقضي الشهوات، فرحم الله امرءا عمل فيما يتمناه الكافر إذا رأى العذاب". تفسير ابن كثير (5/494).

 

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً