إذا كانت الشياطين مسلسلة فكيف تكون المعاصي؟

أحمد علوان

إذا كانت الشياطين مسلسلة ومقيدة في رمضان، فكيف تكون المعاصي؟

  • التصنيفات: ملفات شهر رمضان والعشر الأواخر -

جاء في الصحيحين: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة، وغُلِّقت أبواب جهنم، وسُلْسِلت الشياطين»، فكيف نجمع بين تسلسل الشياطين وبين ما يصدر من بعض المذنبين؟!

يوضح الإمام القرطبي، فيقول: "فإن قيل: كيف نرى الشرور والمعاصي واقعة في رمضان كثيرًا؟! فلو صفدت الشياطين لم يقع ذلك، فالجواب: أنها إنما تقل عن الصائمين الصومَ الذي حوفظ على شروطه، وروعيت آدابه، أو المصفد بعض الشياطين، وهم المردة، لا كلهم، أو المقصود تقليل الشرور فيه، وهذا أمر محسوس؛ فإن وقوع ذلك فيه أقل من غيره؛ إذ لا يلزم من تصفيد جميعهم ألا يقَعَ شر ولا معصية؛ لأن لذلك أسبابًا غير الشياطين؛ كالنفوس الخبيثة، والعادات القبيحة، والشياطين الإنسية"[24].

إذًا.. فلا تعارض بين تصفيد الشياطين ووقوع المعاصي، لكن عملها في رمضان يكون أقل من غيره.

والله أعلم.