كان خلقه القرآن - {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ}

منذ 2015-06-01

الوفاء قرين الصدق، والغدر قرين الكذب، وقد عدّ رسول الله صلى الله عليه وسلم غدر العهد علامة من علامات النفاق، فقد روى البخاري عن رسول الله أنه قال: «أربعٌ من كن فيه كان منافقًا خالصًا، ومن كانت فيه خَصْلةٌ منهن كانت فيه خَصْلَةٌ من النفاق ِحتى يدعَها: إذا اؤتُمِن َخانَ، وإذا حدَّثَ كذبَ، وإذا عاهد َغَدرَ، وإذاخاصمَ فجرَ».

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ أُحِلَّتْ لَكُمْ بَهِيمَةُ الْأَنْعَامِ إِلَّا مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ غَيْرَ مُحِلِّي الصَّيْدِ وَأَنْتُمْ حُرُمٌ إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ مَا يُرِيدُ} [المائدة:1].

خواطر حول الآية 
قال الطبري في تفسيرقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِين َآمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ} يعني أوفوا بالعهود التي عاهدتموها ربَّكم، والعقود التي عاقدتموها إياه، وأوجبتم بهاعلى أنفسكم حقوقًا، وألزمتم أنفسكم بها لله فروضًا، فأتمُّوها بالوفاء والكمال والتمام منكم لله بما ألزمكم بها، ولمن عاقدتموه منكم، بما أوجبتموه له بها على أنفسكم، ولا تنكُثُوها فتنقضوها بعد توكيدها".

والوفاء قرين الصدق، والغدر قرين الكذب، وقد عدّ رسول الله صلى الله عليه وسلم غدر العهد علامة من علامات النفاق، فقد روى البخاري عن رسول الله أنه قال: «أربعٌ من كن فيه كان منافقًا خالصًا، ومن كانت فيه خَصْلةٌ منهن كانت فيه خَصْلَةٌ من النفاق ِحتى يدعَها: إذا اؤتُمِن َخانَ، وإذا حدَّثَ كذبَ، وإذا عاهد َغَدرَ، وإذاخاصمَ فجرَ».

موضوع الوفاء بالوعد والعهد والعقد من المواضيع الهامة، التي فرط فيها كثير من الناس وتهاونوا بها، وخاصة فيما يتعلق بالمواعيد، يقول لك سأحضر الساعة التاسعة، ثم تأتي العاشرة وأحيانًا الحادية عشرة! وغالبًا ما سيبرر بالمواصلات والظروف والأحوال. 

وأيضًا مع الأبناء، إذا وعدت ابنك بشيء ولو كنت مازحًا يجب أن توفي بوعدك معه، فهذا أكبر تدريب له على الصدق، وكذلك مع الزوجة غالبًا ما يعد الخاطب مخطوبته بوعود كثيرة، ولا يتحقق منها إلا القليل، وكذلك مع العاملين والحرفيين قلما تجد مع يسلم لك العمل في الوقت المحدد..
هذه أمثله بسيطة من أشياء كثيرة لها علاقة بالوفاء بالعهد والوعد.

دعوة للتدبر (يعقبها نقاش حول كيفية تطبيقها).
أعط لجمهورك فترة 5 دقائق أو كما ترى لتدبر الآية كنوع من التدريب على التدبر، ثم اسألهم على أي شيء توصلوا وكيف يمكنهم تنفيذها 

الواجب التربوي: (كيف نطبقها في حياتنا؟).
• الالتزام بالعهود والوعود واحترام المواعيد. 
• عدم إبرام عهد إلا بعد التأكد 100% من أنك تستطيع.

الدعوة والنشر (أخبر جمهورك).
لا تكتفِ بالسماع وفقط. 
رجاء دون ملاحظات حول ما تعلمته عبر هاتفك أو عبر قلمك وشاركه مع الآخرين، بالطريقة التي تراها أكثر تأثيراً لا تنس: (الدال على الخير كفاعله). 

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

سعد الدين فاضل

كاتب إسلامي مصري

  • 3
  • 0
  • 21,233
المقال السابق
إقامة الصلاة
المقال التالي
عقوبة الزنا

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً