التغطية الإعلامية لمحاولة الانقلاب التركي في الاعلام العربي والغربي

منذ 2016-08-29

عدا نزر يسير فإن الأغلبية المطلقة من الإعلام العربي فضلا عن الغربي كان متعاطفا مع الإنقلاب ويعكس مواقف الحكومات الداعمة له بالدرجة الأولى.

الإعلام الغربي ومهنية التغطية

وضعت BBC كلمة "إنقلاب" بين قوسين في أول خبر لها وبدأت تتساءل "من يمكن أن يكون وراء الإنقلاب في تركيا؟" وألمحت لاحقا إلى أن المحاولة "مسرحية"!

BBC تكرر في كل خبر وتقرير ما يبرر المحاولة الانقلابية!
واتخذت موقفاً غير مهني و"بشرّت" بأن هذه المحاولة الانقلابية لن تكون الأخيرة!


"رئيس تركيا عديم الشفقة"
عنوان في BBC مع لمز مباشر
"التطهير يشمل قطاع التعليم"
بعد إيقاف 6500 معلم عن عملهم على خلفية الإنتماء لحركة جولن

الغارديان البريطانية نشرت مقال للكاتب أندريو فينكل بأن ما "شهدته تركيا هو بالفعل إنقلاب ولكنه إنقلاب من قبل أردوغان، وليس الجيش التركي"!

صنداي تايمز: "الفرصة تهيأت الآن أمام أردوغان لجعل نظامه أكثر تشددا ضد حقوق الإنسان وحرية التعبير وأن تركيا أردوغان غير مهيئة للإتحاد الأوربي"!

صنداي تلغراف عن أردوغان:
"انتقامي ومتسلط وسريع الغضب وعنيد حتى قبل الانقلاب أما بعدها فستنطلق أسوأ غرائزه من عُقالها كما تؤشر أول ردود فعله"

"الإنقلاب التركي: مؤيدو نظرية المؤامرة يعلنون أن أردوغان حضّر للإنقلاب" مع استعراض لمجموعة من الآراء
صحيفة الاندبنت البريطانية

استضافت CNN في ساعات الإنقلاب الأولى شخصيات استخباراتية وأمنية ليتحدثوا فيما يشبه التوجيهات للإنقلابيين:
ما الذي عليهم أن يفعلوه لينجحوا

في  CNN تم عرض نصائح محددة كقطع الاتصالات والهواتف، والسيطرة على الإذاعة وغيرها ضمن توجه لدعم ونجاح الإنقلاب بصورة واضحة

صرّح جوليان أسانج أن المصادر العسكرية الأمريكية هي التي زودت قناة NBC بشائعة فرار أردوغان إلى ألمانيا ليلة الإنقلاب لتقوية موقف الإنقلابيين

صحيفة واشنطن بوست ركزت على تبعات الإنقلاب من أن" المعارضة التركية الآن سوف تقمع بشكل كبير بحجة الإنقلاب" وأن أردوغان يجير الحدث لمصلحته

"سيصبح تواقا للانتقام ومهووسا بحب السيطرة أكثر من أي وقت مضى مستغلا الأزمة.. ولقمع ما تبقى من مخالفين له"
نيويورك تايمز عن أردوغان

"أردوغان ينتصر، لكن مصير تركيا غامض" نيويورك تايمز
كما وصفت مؤيدي أردوغان "بالخرفان" الذين يسيرون وراءه كالقطيع!

أبرزت "فوكس نيوز" الأمريكية أن "الأمل الأخير لتركيا يموت" وأن الأتراك فقدوا فرصتهم الأخيرة لوقف أسلمة الحكم مؤيدة للإنقلاب في صفاقة بالغة

أداء الإعلام الغربي تجاه محاولة الإنقلاب:
/التعمية وإخفاء الحقيقة
/الانحياز الواضح للانقلابيين
/الصياغة المُوجّهَة للأحداث
/التضليل الإعلامي
/التشكيك في مصداقية أردوغان وعدالته
/الكيل بميكالين (لم يكترثوا لقتلى المتظاهرين السلميين الذين سحقتهم الدبابات)

"من المؤسف قيام الإعلام الغربي بعكس صورة مشوهة لكفاح الشعب التركي من أجل الديمقراطية"
واعتبرت هذا الكفاح "إسلامي وجهادي"
الباحث برهان الدين دوران

الإعلام الغربي اتخذ موقفًا مناقضًا لمبادئه وللقيم التي يدافع عنها
وأن مساعي تصفية الكيان الذي حاول القيام بإنقلاب مناهض للديمقراطية" برهان الدين دوران

عدا نزر يسير فإن الأغلبية المطلقة من الإعلام العربي فضلا عن الغربي كان متعاطفا مع الإنقلاب ويعكس مواقف الحكومات الداعمة له بالدرجة الأولى
-- 

مركز القطاع الثالث للاستشارات والدراسات الاجتماعية - (قطاع) 

 

د مالك الأحمد
‏@malahmad11

المصدر: حساب الدكتور على تويتر
  • 1
  • 0
  • 897

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً