نحو تجديد العقل المسلم - (15) الأخذ بأسباب القوة

منذ 2019-08-21

الأخذ بأسباب القوة لا غنى عنه لمن أراد حقا التقدم والتمكين، وهي من سنن الله في خلقه، لا يماري فيها إلا جاهل أو واهم غافل.

الأخذ بأسباب القوة لا غنى عنه لمن أراد حقا التقدم والتمكين، وهي من سنن الله في خلقه، لا يماري فيها إلا جاهل أو واهم غافل.

لقد أخبرنا الله تعالى عن ذي القرنين (سواء كان الإسكندر الأكبر أو غيره) أنه تمكن بسلطانه في الأرض بشيئين: 
- امتلاك أسباب القوة {وآتيناه من كل شيء سببا}.
- واستخدامها على الوجه المطلوب {أتبع سببا}، وتكرير ذكر كونه أتبع سببا ثلاث مرات في حيز قصير من الآيات له مغزاه وتأكيده.

ورغم الوضوح الشديد لهذا الأصل واستفاضته في أحداث السيرة النبوية المطهرة، إلا أن العقل المسلم قد انحرف عنه وتطرف في اتجاهين متضادين:
‫-‬ إما تأليه الأسباب ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
‫-‬ أو الهروب إلى انتظار الخوارق والمنقذ المنتظر‬‬‬‬‬‬‬

محمد هشام راغب

كاتب وداعية إسلامي

  • 1
  • 0
  • 614
المقال السابق
(14) نحو تجديد العقل المسلم
المقال التالي
(16) أشكال الانعزال

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً