صـمود قلعة عسقلان

منذ 2021-05-04

حدث في  22  رمضان صـمـود قـلـعـة عـسـقـلان (492هـ)

صـمود قلعة عسقلان

حدث في  22  رمضان صـمـود قـلـعـة عـسـقـلان (492هـ)

بعد سقوط بيت المقدس (القدس) بيد الصليبيين في حملتهم الأولى، وجّه القائد الصليبي " جودفري " قواته نحو مدينة عسقلان لصد الجيش الفاطمي المتوجه لتحرير بيت المقدس.

كان الفاطميون قد أعدوا جيشاً من عدة أعراق مسلمة " عرب – سلاجقة – أكراد – أثيوبيين – فرس – أرمن" بقيادة (الأفضل شاهـنـشاهـ )، وأقاموا معسكرهم بوادٍ خارج أسوار عسقلان، حيث تتجمع قواتهم ومجانيقهم القادمة عبر البحر من مصر.

علم " جودفري " بمكان معسكر الفاطميين، وخطط لهجوم مباغت، فقاد بنفسه ميسرة الجيش الصليبي، بينما كان "ريموند الثاني" على الميمنة و "تانكرد" في القلب.

في 22 رمضان 492 هـ باغت الصليبيون المعسكر الفاطمي، فقاومهم الفاطميون لفترة قصيرة، لكن لم يتمكنوا من صد الهجوم السريع لعدم الإستعداد، وافتقادهم لإسناد قوات الفرسان التي لم تتجهز في الوقت المناسب.

تكبد المسلمون خسائر فادحة، فتراجعت قواتهم نحو قلعة عسقلان، ومنها إلى مصر.

رفضت القوة الإسلامية المتحصنة بعسقلان تسليم القلعة للصليبيين وقاومتهم، ورغم سقوط غالب مدن الشام صمدت عسقلان 56 سنة حتى سقطت بيد الصليبيين عام 548 هـ، وما لبثت أن حررها القائد صلاح الدين الأيوبي – رحمه الله – عام 583 هـ.

  • 2
  • 1
  • 242

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً