تطوُّر الجريمة

منذ 2022-05-10

تعد الجرائم الأخلاقية عبر الإنترنت من الجرائم المستحدثة ويصعب السيطرة عليها، فكيف يمكن ملاحقتها أو تجريمها من الناحية القانونية؟

منذ بداية الإنترنت في وزارة الدفاع الأمريكية، ثم المؤسسات القومية للعلوم الأمريكية؛ التي كانت المالكَ الوحيد للشبكة، تطورت الشبكة؛ حتى اختفى مفهوم التمليك؛ ليحل محله ما يمكن بتسميته مجتمع الإنترنت؛ وخاصة بعد ولادة العديد من الشبكات الإقليمية ذات الصيغة التجارية، التي يمكن الاستفادة من خدماتها مقابل اشتراك؛ وهذا ما جعل مهمةَ رجال الأمن أكثر صعوبة؛ فمثلاً: في عام 1985، كان هناك أقل من ألفي حاسب مرتبط بالشبكة، وقد وصل إلى خمسة ملايين حاسب في عام 1998، وتجاوز ستة ملايين في عام 1997؛ يتم ذلك من خلال استخدام أكثر من 300 ألف خادم شبكات "SERVER"، ويمكن القول بأن هذا العدد يزداد شهرياً عن 12 مليون؛ أي انضمام 46 مستخدم للشبكة في كل دقيقة.

وحسب آخر الإحصائيات؛ فإن عدد المستخدمين للإنترنت في عام 2005 بلغ حوالي 250 مليون مستخدم، بل إن هناك من يؤكدون أن حجم الإقبال على شبكة الإنترنت يتضاعف تقريباً كل مائة يوم.

___________________________________________________________
الكاتب: محمد الألفي -نائب رئيس جمعية مكافحة جرائم الإنترنت

  • 1
  • 0
  • 370

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً