حدبث:إذا سَأَلَ أحدُكُم فلْيُكْثِرْ

منذ 2022-08-02

قال صلى الله عليه وسلم «إذا سَأَلَ أحدُكُم فلْيُكْثِرْ ، فإِنَّما يَسألُ رَبَّهُ » [الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع ]

الحديث: قال صلى الله عليه وسلم

«إذا سَأَلَ أحدُكُم فلْيُكْثِرْ ، فإِنَّما يَسألُ رَبَّهُ »

[الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع ]

[الصفحة أو الرقم: 591 | خلاصة حكم المحدث : صحيح ]

[التخريج : أخرجه ابن حبان (889) ]

الشرح:

يُعَلِّمُنا النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ آدابَ الدُّعاءِ للهِ سُبحانَه، ويُعلِّمُنا أنَّه لا يُعجِزُه شَيءٌ، فيَنبَغي الاجتِهادُ في الدُّعاءِ، وأنْ يَكونَ الدَّاعي على رَجاءِ الإجابةِ، ولا يَقنَطُ مِن رَحمةِ اللَّهِ تَعالى؛ فإنَّه يَدعو كَريمًا.
وفي هذا الحَديثِ يقولُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: "إذا سأَلَ أحَدُكم"، بمَعنى إذا طلَبَ من اللهِ شَيئًا في دُعائِه، "فلْيُكثِرْ"، أي: فلْيَطلُبِ الكَثيرَ من الأُمورِ ولْيُعظِمْ مَسأَلَتَه، "فإنَّما يَسأَلُ ربَّه"، وهو سُبحانَه مالِكُ المُلْكِ، وخَزائِنُه لا تَنفَدُ، ولا يُعجِزُه شَيءٌ، وهذا من تَعظيمِ اللهِ وتَقديرِه حَقَّ قَدْرِه، كما فيه دَعوةٌ لعُلُوِّ هِمَّةِ العَبدِ؛ لِيَطلُبَ معاليَ الأُمورِ من اللهِ في دُعائِه .

الدرر السنية

  • 0
  • 0
  • 328

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً