حكم ألعاب الأطفال التي تكون على نحو أجسام

منذ 2006-12-28
السؤال: ما حكم ألعاب الأطفال التي تكون على نحو أجسام؟
الإجابة: إنها إذا لم تكن كاملة الخلقة بأن كانت ناقصة بعض الأعضاء فلا حرج فيها، وكذلك عرائس بعض البنات التي يتعلمن بها بعض التربية إذا كانت ناقصة الأعضاء فلا حرج فيها، وقد جاء في حديث عائشة اتخاذ عرائس، وهذه العرائس التي كانت تتخذ للنساء هي مثل ما كان معروفاً في بلادنا هذه بـ: "بمرأة لوزار" وصورتها غير كاملة ولكن فيها بعض الملامح، فلذلك من اشترى عروساً من هذه العرائس فليقطع بعض أعضائها، أو ليجعلها من النوع الجديد الجيد الذي فيه طمس الوجه، فالوجه ليس فيه عينان ولا أنف ولا فم، وهذا يكفي فإذا كانت العروسة ليس لها عينان ولا أنف ولا فم فهذا كاف في جواز اتخاذها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.

محمد الحسن الددو الشنقيطي

أحد الوجوه البارزة للتيار الإسلامي وأحد أبرز العلماء الشبان في موريتانيا و مدير المركز العلمي في نواكشوط.

  • 1
  • 1
  • 47,762

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً