قول: "فلان بعيد عن الهداية" أو "بعيد عن الجنة"

منذ 2007-01-29
السؤال: ما رأي فضيلتكم في قول بعض الناس إذا شاهد من أسرف على نفسه بالذنوب: "فلان بعيد عن الهداية، أو عن الجنة، أو عن مغفرة الله" فما حكم ذلك؟
الإجابة: هذا لا يجوز لأنه من باب التألي على الله عز وجل، وقد ثبت في الصحيح أن رجلاً كان مسرفاً على نفسه، وكان يمر به رجل آخر فيقول: "والله لا يغفر الله لفلان"، فقال الله عز وجل: "من ذا الذي يتألى علي أن لا أغفر لفلان قد غفرت له، وأحبطت عملك".

ولا يجوز للإنسان أن يستبعد رحمة الله عز وجل، كم من إنسان قد بلغ في الكفر مبلغاً عظيماً، ثم هداه الله فصار من الأئمة الذين يهدون بأمر الله عز وجل، والواجب على من قال ذلك أن يتوب إلى الله، حيث يندم على ما فعل، ويعزم على أن لا يعود في المستقبل.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد الثالث - باب المناهي اللفظية.

محمد بن صالح العثيمين

كان رحمه الله عضواً في هيئة كبار العلماء وأستاذا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

  • 0
  • 0
  • 4,273

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً