كيف أزكي ما عندي من أسهم ونقود وغيرها؟

منذ 2012-11-23
السؤال:

كيف أزكي ما عندي من أسهم ونقود وغيرها؟

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:

كثرت الأسئلة عن الزكاة، فمن كان عنده نقود، ثم اشترى أسهمًا، أو وضع ماله في صناديق استثمارية، ثم عمل في العقار، أو المساهمات العقارية، فكيف يزكي ماله، ولعلي أجيب بطريقة تكون واضحة لكل أحد كما في الآتي:

أولاً: الأفضل إخراج الزكاة على الأقارب لأنها على الأقارب زكاة وصلة رحم، ويشترط لذلك أمران:

أن يكون القريب ممن تحل له الزكاة، أي من الأصناف الثمانية فقط، فلا تجوز الزكاة على أحد من الأقارب المقتدرين.

ألا يكون القريب ممن تجب على المزكي نفقته، فلا تجوز الزكاة على الزوجة ولا على الولد وتجوز على الزوج وابن الخال.

ثانياً: لا يجوز صرف الزكاة للعمال أو الشغالات عند الشخص لما في ذلك من المحاباة التي تكون من العامل أو الشغالة واختلاط ذلك بالأجرة الواجبة.

ثالثاً: يجوز صرف الزكاة على الجمعيات الخيرية الموثوقة، وعلى الشخص التحري في ذلك قدر الاستطاعة، كما يجب على المزكي أن يخبرهم بأن هذا المال زكاة وليس من الصدقات العامة، لكن بالنسبة لغير الجمعيات الخيرية فلا يلزم الإخبار.

رابعاً: حدد أولا هل تريد أن تزكي كل مالك في موعد محدد كل سنة هجرية أم تريد أن تجعل لكل مال حولا، والطريقة الأولى أيسر كثيرا، والطريقة الثانية متعبة بعض الشيء، خاصة لمن عنده أنواع كثيرة من النشاطات المالية، ولكنها قد تكون أرفق بالمزكي، انظر التفصيل الآتي:

الطريقة الأولى: تزكية كل المال في وقت واحد:

حدد موعدا ثابتا في شهر هجري للزكاة، مثلا الخامس من رمضان.

ضع رصيدك من النقود التي توجد في الحساب الجاري في ذلك اليوم (يدخل في ذلك أي مبلغ من الراتب حتى لو جاء قبل يوم واحد، وأي مال من دين قد سدد لك، أو إرث قد استلمته، أو هدية قد وصلت لك، أو ثمن سلعة بعتها أو ثمناً لإجارة عقارات تملكها أو عائدا من محلات تجارية تملكها أو غير ذلك)، وبالنسبة للراتب، فلا تحسب الرواتب القادمة عن السنة، بل اكتف بما تم صرفه فعلا لك في الشهر نفسه.

بالنسبة للديون التي عند الناس لك وهي في وضع جيد من حيث السداد، وليست متأخرة ولا مماطلًا فيها، فاحسب منها ما يسدد لك عادة في السنة القادمة.

ضع القيمة السوقية للوحدات التي تملكها في الصناديق الإسلامية للبضائع حسب السعر المعلن للوحدة في ذلك اليوم.

ضع القيمة السوقية للأسهم التي تضارب فيها شخصيا، فإن كانت في محفظة، فاحسب القيمة السوقية لها في ذلك اليوم.

ضع القيمة السوقية للوحدات التي تملكها في الصناديق الاستثمارية للأسهم في ذلك اليوم.

إن كنت قد عرضت شيئا للبيع (أرضا أو سيارة أو مواشي أو غير ذلك)، ولم تبع إلى الآن فضع القيمة السوقية له.

إن كنت قد ساهمت في مساهمة عقارية، ويظهر عليها السلامة، وأن المبلغ عند ثقة، وسيرجع في وقته المحدد، فاحسب القيمة السوقية لمساهمتك، وقد يكون أفضل شخص تسأله عن القيمة السوقية هو من ساهمت عنده، وإن كانت المساهمة متعثرة فلا تزكها حتى تعود لك عن سنة واحدة فقط.

إن كنت تملك محلات تجارية وفيها بضائع، فعليك تقييمها بالقيمة السوقية، وإن كانت محلات ليس فيها بضائع فيكتفى بتزكية المال المتحصل عليه منها، والذي أدخلته في الحساب الجاري الخاص بك في الفقرة الأولى.

اجمع كل ما سبق.

أخصم الدين الذي يحل عليك في السنة القادمة للآخرين، مثل الدفعات التي تدفعها عما أخذت من تسهيلات من البنك، أو عن التورق أو قسط إجارة المسكن الذي يجب عليك دفعه للمؤجر.

زك الناتج بنسبة 2.5%..

الطريقة الثانية: جعل حول لكل مال:

حدد موعدا لكل مال عندك، فقد تجعل 25 رمضان للرواتب، وتجعل اليوم الفعلي لبدء المحفظة الاستثمارية هو اليوم الذي تزكيها فيه، واذا جاءت مال مستفاد من إرث مثلا، فاجعل ذلك المال في حساب مستقل ثم احسب سنة من ذلك التاريخ، وإن استثمرت في بيع وشراء العقار، فاجعل لكل أرض يوما مستقلا تثبت فيه متى أعلنتها للبيع حتى تحسب الزكاة عليها بعد مرور سنة.

احسب الزكاة عند رأس الحول على كل مال على حدة.

وجدير بالذكر أن هذا التفصيل في زكاة الأموال النقدية وعروض التجارة فقط، أما من عنده حبوب وثمار كالنخيل وغيرها، أو السائمة من بهيمة الأنعام كالإبل والغنم، فإن الزكاة فيها واجبة أيضاً، ولها تفاصيل آخرى، خاصة، وأن كثيرًا من الناس يغفل عن أن النخيل التي في بعض البيوت والاستراحات والمزارع يجب فيها الزكاة لأنها تبلغ النصاب، وبعضهم يوزع منها ويتصدق، ولكنه لا ينوي بها الزكاة وكل هذا لا يبرئ الذمة، إذ لا بد في الزكاة من النية حين إخراجها.
ملخص أحكام الزكاة.

تاريخ الفتوى:10-10-2005.

محمد بن سعود العصيمي

الأستاذ المشارك بقسم الإقتصاد في كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية .

  • 0
  • 0
  • 35,352

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً