تورق الخير من سامبا ما حكمه؟

منذ 2014-03-24
السؤال:

 سبق واقترضت من سامبا عن طريق تورق الخير مبلغ 190 ألفا وسألت الدكتور عبدالله السلمي وقال أنه يوجد بها شبهة وأحلتها الهيئة الشرعية بالبنك فقال لي يجب عليك أن تتخلص من هذا القرض بشراء سيارة وبيعها ومن ثم تسددهم فما رأي فضيلتكم؟

الإجابة:

كان الواجب عليك السؤال قبل العمل، حتى لا تقع في المحذور. وما دمت قد عملت ذلك، فلا أرى أن تشتري سيارة للسداد، لما في ذلك من الإضرار بك، حيث إن كلا البنكين سيربح عليك، وقد فعلت التورق السابق بناء على أنه شرعي، ولعلك معذور، والإثم على من غشك. والله أعلم.

تاريخ الفتوى: 9-5-2005.

محمد بن سعود العصيمي

الأستاذ المشارك بقسم الإقتصاد في كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية .

  • 0
  • 0
  • 3,553

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً