حجز الأماكن في المساجد

منذ 2018-01-05

من أسئلة لقاء الباب المفتوح

السؤال:

ما حكم حجز مكان في المسجد بوضع كتاب أو نحوه في الصف الأول أو خرقة معلمة أو كذا؟

الإجابة:

الحجر أو التحجر في المسجد إذا كان الإنسان في المسجد فلا بأس، أو تحجر وذهب ليقضي حاجة كوضوء أو شبهه فلا بأس أيضاً.

أما إذا تحجر وذهب إلى بيته إلى أهله إلى متجره؛ فإن من العلماء من يقول إن هذا ليس بجائز، لأن الحق للأول وهذا منع الحق، ومنهم من يقول: إنه جائز لأن النبي صلى الله عليه وسلم ضرب لـسعد بن معاذ قبة في المسجد وهذا نوع من التحجر.

والذي أرى أن من الورع أن يترك الإنسان هذا التحجر إلا في الحالين الذين ذكرتهما وهما: إذا خرج من المسجد لحاجة ويعود عن قرب، أو إذا كان في نفس المسجد.

محمد بن صالح العثيمين

كان رحمه الله عضواً في هيئة كبار العلماء وأستاذا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

  • 14
  • 1
  • 14,808

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً