معاني الأذكار - ‏(8) الذكر وثمرته في القلب وغراسه في الجنة

منذ 2013-09-19
  •  
  • الذكر به حياة القلب.
  • القلب ملك الجوارح وهو الذي يوجهها.
  • صلاح القلب وزكاته، يثمر في القلب الأعمال القلبية الزاكية.
  • جنس أعمال القلوب أشرف من أعمال الجوارح.
  • الإكثار من الذكر يؤدي إلى محبة الله عزوجل.
  • من أحب شيئا، أكثر من ذكره.
  • الله عزوجل مستحق للحمد والشكر والثناء من كل وجه.
  • إذا اشتغلنا بالذكر، حصلت لنا المحبة وهي روح الإسلام وقطب الرحى ومدار السعادة.
  • المراقبة تؤدي إلى الإحسان ومن ثمًّ إلى صلاح الأعمال.
  • المراقبة في الخلوة والجلوة.
  • الغافل لا سبيل له إلى المنازل العالية.
  • الوسائل الحديثة وصوارف الذكر.
  • جفاف اللسان وترطيبه بكل فاحش.
  • تعال بنا نغتب ساعة !
  • غراس الجنة وأمثلة على ذلك.

خالد بن عثمان السبت

أستاذ مشارك في جامعة الإمام عبد الرحمن الفيصل بالدمام قسم التفسير والدراسات القرآنية

  • 16
  • 0
  • 7,276
  • التصنيف:
  • تاريخ ومكان الإلقاء:
    مسجد الدعوة بالدمام السعودية 12-11-1434‏‎ ‎هـ الموافق 18-9-2013م
الدرس السابق
‏(7) أما آن زمن الإفاقة !‏؟
الدرس التالي
‏(9) شرف الذكر وقوته وطمأنينته ومجالسه

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً