مكة: خطاب الكراهية وحرية التعبير

منذ 2019-02-01

فليسلم لك قلبك، ليسلم عليّّ لسانك. فإن لم تستطع على قلبك، فليسلم لك عقلك لتضبط لسانك وكراهيتك. في زمن العداوة العالمية، كن لي صاحبا ورفيق درب

سعود بن إبراهيم الشريم

من أئمة المسجد الحرام وحاصل على دكتوراه في الفقه المقارن من جامعة أم القرى

  • 25
  • 5
  • 1,200

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً