الأيام تتكرر لا جديد..

منذ 2016-11-14

الأيام تتكرر لا جديد..

ينتهي الأسبوع ليبدا أسبوع آخر ( عمل وأولاد ومدارس فمذاكرة ثم نوم ..) ونختم أسبوعنا بزيارة عائلية لنعود لنفس الروتين.

سلسلة من الأيام، تترجم أعمارنا وحياتنا!

كلنا ولا شك يشعر بالملل..ولكن مع ذلك ألا نشعر بالحسرة على أيامنا التي تنقضي؟

فنحن نعلم علم اليقين أنها من عمرنا وأنها حتمًا لن تعود!

لذا اجعل لنفسك وردًا من القرآن لاتتركه مهما كان، واجعل لك تسبيحات دائمات في كل يوم ( سبح، واستغفر، وهلل، وصل على النبي صلى الله عليه وسلم، ادع لنفسك ولوالديك وذريتك وأحبابك)

حتى إذا انقضى يومك بروتينه الممل، ثم تذكرت قراءتك وذكرك ودعواتك وأنها أعمال عمرت بها آخرتك، طابت نفسك، وأدركت أن لك إنجازًا في هذا اليوم وسيحسب لك لا عليك بإذن الله.

وتذكر أن أهل الجنة ما تحسروا على شيء كحسرتهم على ساعة لم يذكروا الله فيها..

 

علي الطنطاوي

الأديب المشهور المعروف رحمه الله تعالى

  • 51
  • 1
  • 4,668

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً