رؤية الهلال بين الرؤية الشرعية والفلكية

منذ 2007-09-08
رؤية الهلال بين الرؤية الشرعية والفلكية

{ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ } [البقرة:189] قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا تصوموا حتى تروا الهلال، ولا تفطروا حتى تروه؛ فإن غُمَّ عليكم فاقدروا له »رواه البخاري، ومسلم بلفظ "أغمي. يختلف المسلمون كل سنة في تحديد بداية ونهاية شهري رمضان وشوال، وقد يصل الاختلاف إلى أربعة أيام أحيانًا، فتعلن دول بداية الشهر الهجري بناء على الحسابات الفلكية، وتعلن أخرى بداية الشهر في يوم ثانٍ بناء على رؤية الهلال، وفي نفس الوقت تعلن دول أخرى بداية الشهر الهجري في يوم ثالث بناء على رؤية الهلال أيضاً. فما سبب كل هذا الاختلاف؟ وما حقيقته؟ لك اخترنا الآتي:

::هلال رمضان بين الحساب الفلكي والرؤية::
  • 0
  • 0
  • 933

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً