هبي يا ريح الإيمان - قصة الغلاف

منذ 2014-04-03

سفينة نفسك شاردة في بحر الدنيا تائهة تلتمس المأوى .. أغواها الشيطان مليا .. في كل غداة وعشيا .. لكن الله برحمته ..أهداك طريق هدايته.

 

  • قصة الغلاف: سفينة نفسك شاردة في بحر الدنيا  تائهة تلتمس المأوى .. أغواها الشيطان مليا .. في كل غداة وعشيا .. لكن الله برحمته ..أهداك طريق هدايته.

فتهب ريح قدسية *** تبذر في القلب الإيمان
وتزيل الغفلة تطويها *** تهزم أجناد الشيطان
وشراع الخير ستنثره *** لتعود إلى بر أمان
وهناك سيحلو مرسانا *** في أطيب عيش وجنان

 

  • رجائي يا إلهي .. رب كلمة أخرجت قلبا من الظلمات .. ورب قول أوصل إلى أعلى الدرجات .. فاللهم اجعل كل كلماتي وأقوالي مباركات .. اجعل وراء كل سطر نور .. ومع كل كلمة هداية .. وفى كل حرف بركة .. وكافيء قارئ هذا الكتاب وكاتبه جنة ومغفرة ورضوانا. اللهم آمين.
     

خالد أبو شادي

طبيبٌ صيدليّ ، و صاحبُ صوتٍ شجيٍّ نديّ. و هو صاحب كُتيّباتٍ دعويّةٍ مُتميّزة

  • 12
  • 1
  • 3,341
 
المقال التالي
كم تزن عند الله ؟!

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً