هكذا علمتني الحياة - العصا أداة للتقويم

منذ 2014-08-27

علمتني الحياة في ظل العقيدة أن العصا أداة للتقويم والتربية والإصلاح: إذا صاحبتها يد حانية ولسان هادئ وقلب رحيم، العصا أداة نافعة متى ما وجدت من يستخدمها بحكمة ولطف، متى ما وضعت في موضعا أفادت كالدواء تماما.

علمتني الحياة في ظل العقيدة أن العصا أداة للتقويم والتربية والإصلاح: إذا صاحبتها يد حانية ولسان هادئ وقلب رحيم، العصا أداة نافعة متى ما وجدت من يستخدمها بحكمة ولطف، متى ما وضعت في موضعا أفادت كالدواء تماما.

إننا نريد العصا حين نستنفذ كل سبيل للعلاج وعنده آخر الدواء الكي، ومن الكير يخرج الذهب.

وقسا ليزدجروا ومن يكو حازما *** فليقس أحيانا على من يرحم

وهي كذلك أداة لتوكأ والهش على الغنم وفيها مآرب أخرى، وإن للخير سبل، وكم من مريد للخير لا يدركه، وكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته.

علي بن عبد الخالق القرني

داعية معروف بفصاحته .. وهو من أرض الحجاز

  • 0
  • 2
  • 2,016
المقال السابق
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
المقال التالي
لكل بداية في الدنيا نهاية (1)

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً