في رحاب المسجد الأقصى

منذ 2014-11-16

بناء المسجد الأقصى وحدوده وأبوابه ومآذنه.


بناؤه:
المسجد الأقصى ثاني مسجد وُضِع في الأرض بعد المسجد الحرام وبينهما أربعون عامًا، وليس هناك نص ثابت في أول مَن بنى المسجد الأقصى، ولكن لا خلاف أنه كان في الزمن الذي بُني فيه المسجد الحرام، وأن المسجد الأقصى بنته الأنبياء، وتعاهدته.

أسماؤه:
للمسجد الأقصى أسماء مُتعددة، تدل كثرتها على شرف وعلو ومكانة المُسمى، وقد جُمِع للمسجد الأقصى وبيت المقدس أسماء تقرب من العشرين، أشهرها كما جاء في الكتاب والسنة:
المسجد الأقصى، وبيت المقدس، وإيلياء.

حدوده:
يعتقد الكثيرون أن المسجد الأقصى هو فقط الجامع القبلي المبني جنوبي قبة الصخرة، وهو الذي تُقام فيه الصلوات الخمس الآن. وحقيقة الحال أن المسجد الأقصى اسمٌ لجميع ما دار عليه السور وفيه الأبواب والساحات والجامع القبلي وقبة الصخرة والمُصلى المرواني والأروقة والقباب والمصاطب وأسبلة الماء، وعلى أسواره المآذن، والمسجد كله غير مُسقف إلا بناء قبة الصخرة والمُصلى القبلي، وتبلغ مساحته: 144 ألف متر مربع.

الجامع القبلي (المٌصلَى القبلي):
ويطلق عليه الناس المسجد الأقصى، وهو ذلك الجامع المبني في صدر المسجد، والذي تُقام فيه الصلوات الخمس والجمعة.
شرع في بنائه الخليفة عبد الملك بن مروان، وأتمه ابنه الوليد سنة 70 للهجرة. يبلغ طوله من الداخل 80 متر وعرضه 55 متر، ويقوم على 53 عمودًا من الرخام، و49 سارية مربعة من الحجارة، وللجامع أحد عشر بابًا.

قُبة الصخرة:
أنشأها الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان، وتُعد من درر الفنون الإسلامية، وبُنيت لتكون قبة للمسجد فوق الصخرة التي تُشكل أعلى بقعة في المسجد الأقصى وتقع القبة في مركز شكل ثُماني، وصُنِعت من الخشب وتغطى من الخارج بألواح من الرصاص ثم ألواح من النحاس اللامع.

أبواب المسجد الأقصى:
وهي أبواب السور الذي يُحيط بالمسجد الأقصى، وتقع على الجانبين الشمالي والغربي، وعددها 14 بابًا؛ أربعة أبواب منها مُغلقة، وتستولي سلطات الاحتلال على باب حارة المغاربة وهو أقرب الأبواب للمُصلى القبلي
والأبواب المفتوحة هي:
باب الأسباط، وباب حطة، وباب العتم، وباب الغوانمة، وباب المطهرة، وباب القطانين، وباب السلسلة، وباب المغاربة، وباب الحديد، وباب الناظر.

المآذن:
للمسجد الأقصى -وهو ما دار عليه السور- أربع مآذن يعود تاريخ إنشائها للعصر المملوكي، وهي:

- المئذنة الفخرية: وتُسمى مئذنة باب المغاربة وتقع في الركن الجنوبي الغربي للمسجد الأقصى.

- مئذنة باب الغوانمة: وتقع في الزاوية الشمالية الغربية، وهي أعظم المآذن بناءًا وأتقنها عمارة.

- مئذنة باب السلسلة: وهي في الجهة الغربية من المسجد الأقصى، وتُسمى (منارة الحكم).

- مئذنة باب الأسباط: وتقع في الجهة الشمالية، وهي من أجمل المآذن وأحسنها هيئة، وتُعرَف بالمئذنة الصلاحية.


المُصلى المرواني:
يقع في الجهة الجنوبية الشرقية للمسجد الأقصى، ويتكون من 16 رواقًا، وله مداخل عديدة منها مدخلان من الجهة الجنوبية، وخمسة من الجهة الشمالية.
خُصص المُصلى في زمن عبد الملك بن مروان كمدرسة فقهية متكاملة، ومن هنا أُطلِق عليه المُصلى المرواني، وتم افتتاحه لجمهور المصلين بعد صيانته في 12/12/ 1996.

الكأس (المُتوضأ):
يتكون من حوض رخامي مستطيل الشكل، وفي وسطه نافورة، وعلى جوانبه الخارجية صنابير يخرج منها الماء ليتوضأ منه المصلون الذين يجلسون على مقاعد حجرية مُقامة أمام تلك الصنابير
أنشأه السلطان العادل أبو بكر بن أيوب عام 1193 م في العصر الأيوبي

حائط البُراق:
هو الجزء الجنوبي الغربي من جدار المسجد الأقصى، ويبلغ طوله حوالي 50 م وارتفاعه حوالي 20 م، وهو جزء من المسجد الأقصى.. يُطلق عليه اليهود (حائط المبكى) ويزعمون بأنه الجزء المُتبقي من الهيكل المزعوم.

الآبار:
كانوا يعتمدون على مياه الأمطار يجمعونها في هذه الآبار، وعدد هذه الآبار 26 بئرًا: تسع منها في ساحة الصخرة والباقي في ساحة المسجد الأقصى ولكل بئر اسم خاص يُعرَف به.

الأسبلة:
وكانت تُسمى سقاية، وكانت تتألف من طابقين: الأول عبارة عن بئر محفورة في الأرض لتخزين المياه، والثاني يرتفع عن الأرض حوالي متر وتوجد به المزملة لتوزيع المياه.
وعدد الأسبلة في المسجد الأقصى أحد عشر سبيلًا، ومن أشهرها: سبيل قايتباي والذي يعود للعصر المملوكي ويقع في الساحة بين باب السلسلة وباب القطانين.

المصاطب:
اشتهر المسجد الأقصى بحلقات العلم ولذلك اتخذ المدرسون المصاطب ليجلس عليها طلاب العلم للاستماع للدروس، وتُقدر عدد المصاطب بثلاثين مصطبة لها محاريب من بناء حجري مستطيل الشكل، أنشئ بعضها في العصر المملوكي وغالبها في العصر العثماني، وأشهرها مصطبة البصيري والتي تقع شرقي باب الناظر.

منبر برهان الدين:
وهو تحفة فنية قائمة، بُني من الحجارة والرخام، ونمطه الهندسي مملوكي ويُستخدم في فصل الصيف لإلقاء الدروس والمحاضرات أمام طلبة العلم.


من كتاب: (المسجد الأقصى.. الحقيقة والتاريخ)

  • 14
  • 0
  • 10,173
  • سدرة المُنتهى.

      منذ
    اللهم احفظ المسجد الأقصى، ورد كيد الكائدين في نحورهم!

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً