حكايات الحاجة - كارتون!

منذ 2015-01-14

الضرب على القفا مش سماحة، ومش اللي يضربك على خدك اليمين تنقذه من الوحش بإيدك الشمال.. تصحيح مفاهيم..!

وقعدت وربعت وقالت:
وقعدت مع العيال أتفرج على كارتون روبن هود ألاقي الولا اللي اسمه روبن ده حرق دمي وعصبني، أل إيه الشرير يقع والوحش هياكله، الشرير اللي بقاله سنين بيحاربه وبيقتل الستات والعيال الصغيرة، قوم أيه الولا روبن هود يضرب سهم على الوحش عشان مياكلش الشرير، هنا بقة مقدرتش..!

قلت للعيال أيييييه ده؟! أنتو عاجبكم اللي حصل ده؟! بصوا لي كدة.
قلت لهم وأنا متعصبة بجد إزااااي كدة؟ دي مش شهامة دي خيبة تقيلة ولا لها علاقة بالنبل ولا الفروسية ولا السماحة خالص، الراجل ده قتل ناس كثير ومفتري وظالم ميسيبه الوحش ياكله، وبعدين حاولت أهدى وماخدتش شكل أمنا الغولة أوي، وسألتهم كأني ماما كيوت، صح يا ولاد؟ "صح يا ماما".

بعدها بكام يوم حلقة تانية!
الراجل الشرير بعت الجنود وضربوا الناس وأخدوا فلوسهم وبهدلوا القرية، روبن هود أل يتصدى للجنود..
قلت للعيال: يا فرحتي بيك ما كان من الأول يسيب الوحش ياكله، راحوا انفعلوا كدة وقالولي: "صح يا ماما".

يا كارتون الغبرة الحاجة قاعدة على قلبكم!
الضرب على القفا مش سماحة، ومش اللي يضربك على خدك اليمين تنقذه من الوحش بإيدك الشمال..
تصحيح مفاهيم.. ساعات الحاجة بتبقى ست كويسة على فكرة. 

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 6
  • 0
  • 764
المقال السابق
قرري إنك تكوني سعيدة
المقال التالي
شبهات حول المرأة؛ ووضعها في الإسلام (1)

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً