أنواع العمليات التجميلية .. أساليبها وأضرارها

منذ 2015-01-20

ظهر في الطب الحديث عدة أنواع من الجراحات التي تجري لأجل التجميل، بعضها لأسباب ضرورية، وبعضها الآخر من باب التجمّل والتزيين غير المشروع.

ظهر في الطب الحديث عدة أنواع من الجراحات التي تجري لأجل التجميل، بعضها لأسباب ضرورية، وبعضها الآخر من باب التجمّل والتزيين غير المشروع.

أنواع العمليات التجميلية:

من بين هذه العمليات: الجراحة الترقيعية، وهي عبارة عن أخذ قطعة من مكان ما بالجسم لوضعها في مكان آخر بالجسم.

وكذلك الجراحة التحويلية، وهي الجراحة التي تجري لتحويل المريض من جنس لآخر.

وجراحة تجميل وتقويم عضو ما بالجسم، بحثاً عن المزيد من الجمال.

بالإضافة إلى الجراحة التي تجري لإصلاح وتقويم عضو ما بالجسم، ليصبح أكثر كفاءة وفاعلية في عمله.

أساليب الجراحات التجميلية:

من بين الأساليب المستخدمة في مجال الجراحات التجميلية:

-  جراحة يستخدم فيها المشرط.

-  جراحة لا يستخدم فيها المشرط.

-  جراحات صغيرة.

-  جراحات يستخدم فيها الأطباء المواد الكيماوية.

-  جراحات يستخدم فيها الأطباء الطاقة الكهربية.

-  جراحات يستخدم فيها الأطباء طاقة الليزر.

-  جراحة يستخدم فيها الأطباء أجهزة الامتصاص (كجراحة تصغير الشفة).

-  جراحات التجميل التي تجري للجلد.

-  جراحات يستخدم فيها مادة البوتكس.

-  الجراحات الدقيقة مثل تلك التي تعمل علي تغيير ملامح الوجه ليصبح أكثر أنوثة أو ذكورة، ومثل تغيير طريقة البسمة أو الضحكة لتصبح أكثر جمالاً وإشراقاً.

-  فوائد الجراحات التجميلية.

-  تغيير حجم الجسم ليصبح أكثر نحفا ورشاقة.

-  تمنح المريض شكلاً أجمل ويصبح شكله أكثر صغراً، وبهذا الشكل المتناسق ينال ثقة أكثر بنفسه.

ما هي الجراحات الأكثر إجراءً؟

-  الحروق التي يتعرض لها المريض وخصوصاً تلك التي تحدث بالوجه.

-  إزالة التجاعيد العميقة من على الوجه وخصوصاً لدى النساء.

-  إزالة آثار الجروح الدائمة وخصوصاً تلك التي تحدث بالوجه.

-  إزالة التشوهات الناتجة عن حوادث المرور والسقوط من أعلى مما ينتج عنه تهشم لعظام الوجه.

-  إزالة الآثار الناتجة عن الأمراض أو الالتهابات الخطيرة.

-  إزالة كل أنواع الأورام بما فيها الأورام السرطانية.

مضار الجراحات التجميلية:

-  عدم مقدرة الكثير من أخصائي التجميل من إخفاء الندوب والشروخ الناتجة عن الجراحة التجميلية.

-  فشل الكثير من الأخصائيين من وقف النزيف الدموي الناتج عن العملية.

-  ظهور بعض الأورام الدموية الناتجة عن العملية.

-  ظهور اختلال وتهتك في الجهاز العصبي، وخصوصاً في المنطقة التي أجريت فيها العملية مما يتسبب في فقدان الإحساس بتلك المنطقة مما يجعل المريض يفشل في عملية تحريك عضلات تلك المنطقة.

-  تغيير في لون الجلد في كل المنطقة التي أجريت فيها العملية وخصوصاً لدى إجراء جراحات تجميل تصغير أو تكبير حجم الصدر.

-  تعتمد نجاح عمليات التجميل على كفاءة جسم المريض، فمثلاً نسبة النجاح تكون أقل حينما يكون المريض متعاطياً للسجاير أو الخمور أو المخدرات وكذلك بالنسبة لمصابي داء السكري والقلب وداء الحساسية.

-  يصاب بعض المرضى بخدر في الموضع الذي أجرى فيه العملية.

-  يتعرض مصابوا تصلب الشرايين وداء السمنة لخطورة أكبر لدى إجراءهم للجراحات التجميلية.

يوسف الوهباني

  • 0
  • 0
  • 5,786

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً