خواطر سياسية - بعد هزيمتهم على أسوار تكريت

منذ 2015-03-20

منذ يومين رفع البيت الأبيض إيران وحزب الله من قائمة الإرهاب الأمريكية، وقالوا في تبرير هذا أن إيران تؤدي لأمريكا خدمات جليلة، لصالح الأمن القومي الأمريكي.

إيران أدخلت المزيد من الصواريخ لتدمير المدينة انتقامًا لهزيمتها.
إيران ترسل أنظمة متعددة من الصواريخ إلى داخل العراق لاستخدامها في تدمير تكريت، بعد اندحار الهجوم الذي يقوده الجنرال الإيراني (قاسم سليماني) وهزيمة قواتها والحشد الطائفي.

الأمريكيون الذين يوفرون الغطاء الجوي للإيرانيين يخشون من ردود فعل المسلمين على ما سيحدث، فبدأوا من الآن يحذرون ويعربون عن رفضهم لدخول منصات الصواريخ وتدمير ‫‏تكريت بالصواريخ المتطورة.

منذ يومين رفع البيت الأبيض إيران وحزب الله من قائمة الإرهاب الأمريكية، وقالوا في تبرير هذا أن إيران تؤدي لأمريكا خدمات جليلة، لصالح الأمن القومي الأمريكي.

هذه الصواريخ التي جاء بها الإيرانيون لقتل العراقيين السنة فرح بها البعض يومًا ما، وظنوا أنها ستستخدم لصالح الأمة الإسلامية، ولم نتوقع أن شيعة إيران الفرس يكرهون العرب السنة لهذه الدرجة، ويتحالفون مع شياطين الأرض لقتلهم، ويتفوقون على الأمريكيين في الفظائع والمذابح.

إن شاء الله كما هزموا سيهزمون.
ولك الله يا شعب ‫العراق.
20/3/2015 

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

عامر عبد المنعم

كاتب وصحفي مصري.

  • 4
  • 0
  • 1,209
المقال السابق
سيطرة الحوثي على اليمن
المقال التالي
عاصفة الحزم

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً