صور التغير

منذ 2015-03-26

شباب الفراغ يتجه إلى تربية الكلاب وسعر الجرومن هذه الفصيلة يترواح ما بين ألفين إلى ثلاثة آلاف دولار وتقدم محلات بيع الحيوانات خدمات فندقية للكلاب والقطط ويزداد التردد إليها وقت أعياد الميلاد.

هذه بعض الأمثلة على هذه التغيرات في زمن العولمة والانترنت.

• هذا عام ولا يخص مكان دون آخر.

• لا يعني أن الناس هلكوا بل هناك المتمسكون المحافظون وصدق رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذ يقول هناك طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم، والخير باق.

• لا نقصد علاج الظواهر مفردة ومن المسؤول والعلاج وكيف يعيش المسلم في زمن التغير دون التخلي عن الهوية والمبادئ.

نشرت بعض الصحف عنوان بالخط العريض "موضة جديدة شعر الشباب يتحول إلى لوحات فنية"، وقال أحد الحلاقين أن أكثر الشباب يميلون إلى نوعين من القصات هي الفرنسية والكلاسيك، وكما لاحظت توجه الشباب إلى قصات متعددة كفرساتشي.

والشاب في سن السابعة عشر إلى السابعة والعشرون هم الأكثر تركيزا على تطبيق نوعية معينة من القصات، ومنهم من يأتي ومعه قصاصة من جريدة، وكثير منهم يطلب قصات دون النظر إلى ملاءمتها مع شكل وجهه....

شباب متجول، وقصات غريبة وتراقص في الشوارع.

وفي التحقيق يقول انتشرت في أوساط الشباب التراخي والميوعة والتقصير في أداء الواجبات والأعمال إضافة إلى لبس الملابس التي لا تتماشى مع الأعراف والتقاليد في محاولة لتقليد الآخرين.

مراهقون ينافسون الفتيات جرياً خلف الموضة.

هل هي الموضة أم ذوبان الرجولة؟

رجال ينافسون النساء في مساحيق التجميل.

وتتحدث أخصائية التجميل"نعم يراجع عيادتنا رجال يسألون عن آخر نوع مساحيق التجميل".

أخي أختي هل تريدون أكثر بعد؟؟

"أثبت البحت بحث علمي حول آخر التقاليع الغربية ومدى تأثر الشباب بها شمل 2000 طالب وطالبة فأثبت أن هناك شخص من بين كل عشرة أشخاص يقبل الجري وراء التقاليع الشبابية المجنونة ومنها إحداث ثقوب في اللسان والأذن ولوضع بعض الأشكال المعدنية فيها بهدف التجميل".

المال والتقليد يخلق العجائب.

شباب الفراغ يتجه إلى تربية الكلاب وسعر الجرومن هذه الفصيلة يترواح ما بين ألفين إلى ثلاثة آلاف دولار وتقدم محلات بيع الحيوانات خدمات فندقية للكلاب والقطط ويزداد التردد إليها وقت أعياد الميلاد.

سلوكيات شاذة عن مبادئ المسلمين تراها هنا وهناك.

  • 1
  • 0
  • 3,083

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً