وما العيب في الشذوذ الجنسي ؟!

منذ 2010-04-06

إن هؤلاء القساوسة العصاة تحت مظلة الكتاب ( المقدس ) لم يخرجوا ، ولم يقترفوا الإثم . وإن غيرهم من العصاة أمثالهم ( الشاذين جنسياً من غير القساوسة ) يجدون في الكنيسة مأوى .


ثارت ثائرة الناس حول انتشار أخبار الشذوذ الجنسي بين القساوسة في الكنيسة الكاثوليكية والقبطية المصرية . أفزعهم أن يجدوا عجوزاً ( هو جين روبينسون Gene Robinson ) يعمل كاهنا ـ لاحظ كاهناً ـ ، وترسمه الكنيسة أسقفاً ـ رتبة عالية جدا بالكنيسة ـ وهو شاذ جنسياً .. هَالَـهُم أن يجدوا هذا العجوز الذي يعظ الناس يجاهر بل يفاخر بأنه كالمرأة مع رجلٍ آخر ويسعى للزواج من هذا الرجل . هَالَـهُم أن يجدوا هذا الحقير ذي الرتبة الكنسية العالية الذي يعظ الناس ويذكرهم ( بربهم ) ، يدعي القرب من الله وهو يحمل آخر على ظهره بما تستقبحه المرأة لا الرجل.

و هَالَـهُم انتشار الأخبار عن شذوذ زكريا بطرس وكثرة التجاوزات الجنسية منه وحوله في ( المتدينين ) الذين يعملون معه .. انزعج الناس من تلك الأخبار التي أصبحت شبه يومية عن شذوذ القساوسة وتعديهم جنسياً على الأطفال في الكنائس ( بيوت العبادة ) .
و هَالَـهُم أن الكنيسة لا تعبأ بحيرتهم ، ولا تلتفت لمطالبهم ، تصم آذانها وتبتسم في وجههم !!
لسان حالها ولسان مقال قساوستها : وما العيب في الشذوذ الجنسي ؟؟!!

نعم : لا يوجد عيب عند هؤلاء في الشذوذ الجنسي ، ولا في الزنا .!!
القس الحقير الشاذ (جين روبينسون ) يقول : لا أجد في الكتاب ( المقدس ) تحريماً للشذوذ . وصدق . فليس في الكتاب ( المقدس ) نص يُنسب للمسيح ـ عليه السلام ـ يحرم فيه الشذوذ الجنسي . والذين يزنون يقولون : كل بخطيئة . حتى الأنبياء عندهم زناة .. بل يقترفون أقبح أنواع الزنا .. زنا المحارم .. يزنون بمحارمهم ويُزنا في محارمهم .. بعضهم يزني ببناته ، وبعضهم يزني بحليلة جاره ، وبعضهم يزني أولاده بنسائه ، وبعضهم يَزني أولاده ببناته .. جنس قذر في كتابهم ( المقدس ) . !!
هذا قولهم في كتابهم عن أنبياء الله . والكلام منحط لأبعد درجة . فماذا تنتظرون من مثل هؤلاء ؟؟!!


إن هؤلاء القساوسة العصاة تحت مظلة الكتاب ( المقدس ) لم يخرجوا ، ولم يقترفوا الإثم . وإن غيرهم من العصاة أمثالهم ( الشاذين جنسياً من غير القساوسة ) يجدون في الكنيسة مأوى ، فلا يخفى على متابع أن الكنيسة تعترف بالشذوذ الجنسي ، وتقوم بعقد القران بين مثلين ( رجلين ) أو ( امرأتين ) ، وتوجد شرائط فيديو مصورة على الشبكة العنكبوتية لمراسم هذا الزواج .

حتى أولئك الذين يردون عليهم لم يجدوا دليلاً صريحاً في كتابهم يدل على قبح ما يفعلون ، فإن هتفت بأن الفطرة تستقبح هذا قالوا : كل يخطئ حتى أنبياء الله يخطئون ، وجاءوا بكذبهم على أنبياء الله وضربوه لك مثلاً . ومن يخطئ يعترف بذنبه ويتوب ، والله يتوب على الجميع ، وكل ابن آدام خطاء ، ولكن هؤلاء حالهم مختلف ، فهم مجاهرون ، وليس فقط بل لا يرون حرجاً فيما يفعلون ، ففرقٌ .. فرقٌ بين هذه الحالة المعروضة علينا من قساوسة الكنيسة ورهبانها وبين من يخطئ ويستر نفسه أو يطلب العفو والغفران على ذنبه .


والقضية أعمق من ذلك وأوسع .

القضية أن النصرانية دين لا يستند على دليل من كتابه هو في كل ما يعتقد ، سلهم عن أُلوهية المسيح ـ عليه السلام ـ المزعومة هذه ، هل عندهم دليل عليها من كلام المسيح نفسه ؟!
أبداً والله . كلها فهومات خاصة بعيدة تماماً عن صريح النص ، والنصوص الصريحة من أقوال الذين جاءوا من بعده ، ممن لا نعرفهم ولا يعرفهم غيرنا ، أو ممن نعرفهم بسوء السيرة كبولس ( شاؤول اليهودي الذي يفاخر بالكذب والخديعة ) .
وسلهم عن الصلب والفداء ما دليلهم عليه ؟
لا يأتونك إلا بقولٍ بشرٍ . أما المسيح ـ عليه السلام ـ فلم يتكلم بشيء من هذا في كتابهم هم .


وانظر للنصرانية من بعيد وحاول أن تجد إجابة لهذا السؤال : ما الحرام عندها وما الحلال ؟!
لا شيء . كله حرام وكله حلال . !!
لا تضحك . ما قصدت المزح . ولكن هذه حقيقة .
التعدد كان حلالاً وحرموه . واللواط كان حراماً وأحلوه ، والطلاق نفر حللوه ونفر حرموه ، والفداء نفر عمموه ونفر خصصوه . . . . وغيره وغيره .. وغيره .. مَرِنَةٌ إن ضغطها انضغطت ، وإن تركتها تمددت حتى أتت على حلالك وحرامك ولا ترقب فيك إلا ولا ذمة .
أشير للعقلاء أن القوم اتبعوا أهوائهم لا شرع ربهم ، ومن يتبع هواه يستجيب إن ضغط ، ويسيء الأدب إن ترك .



محمد جلال القصاص
ظهر الثلاثاء
‏22‏/04‏/1431 هـ
‏06‏/04‏/2010 م

 

  • 2
  • 0
  • 10,236
  • eng:amal elkassas

      منذ
    وانظر للنصرانية من بعيد وحاول أن تجد إجابة لهذا السؤال : ما الحرام عندها وما الحلال ؟! لا شيء . كله حرام وكله حلال . !! لا تضحك . ما قصدت المزح . ولكن هذه حقيقة . التعدد كان حلالاً وحرموه . واللواط كان حراماً وأحلوه ، والطلاق نفر حللوه ونفر حرموه ، والفداء نفر عمموه ونفر خصصوه . . . . وغيره وغيره .. وغيره .. مَرِنَةٌ إن ضغطها انضغطت ، وإن تركتها تمددت حتى أتت على حلالك وحرامك ولا ترقب فيك إلا ولا ذمة . أشير للعقلاء أن القوم اتبعوا أهوائهم لا شرع ربهم ، ومن يتبع هواه يستجيب إن ضغط ، ويسيء الأدب إن ترك . ما اجمل الكلمات , حقا ماهوا الحرام و ماهو الحلال في النصرانية لا احد يعلم شيء حتى الخمر تارة تحرم و تارة يسرح بها ,حتى القتل , ترى يامره بشق بطون الحوامل و قتل الردع و تارة يدعون المحبة و لا يدري احد باي عقل يسيرون و أي دين هذا يتبعون ,,, بارك الله فيك دكتور محمد في قلمك المسنون فوق رقابهم . دائما كلماتك محددة عميقة تأتي بجوف المعنى بكل دقة بالغة , شكرا لك و لسيفك البتار.

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً