خواطر ممدوح إسماعيل - إفاقة

منذ 2016-09-07

لاأستعجل سقوط العسكر ولكني أستعجل ظهور جيل التمكين لدين الله

1
بعض المعارك والخلافات بين رافضي الانقلاب على الفيس، ليست نقداً ولانصيحةً، ولكنها ذكرتني وأنا صغير كنا نعمل مايسمى دبوراً من ورق ونجعل له ذيل ونربطه بخيط ونطيره فى الهواء- كثيرون لايعرفونه أشبه بالطائرة الورق- ونفرح لما نصطاد دبابير بعض ونقطعها وتحدث خناقات على دبور الورق، المصيبة كبيرةٌ انتبهوا وأفيقوا
2

وقوف الاخوة الكرام فرَج الله كربهم من رموز الإخوان المحبوسين أمام المحكمة للدفاع و المناقشة، يثبت أنها محكمةٌ طبيعيةٌ وقضاءٌ أمام العالم، ان لم يكن الوقوف للهجوم على الانقلابيين  وفضحهم فلا داعي مطلقاً
كتبت ذلك كثيراً، وأكرر لافائدة من طريقة الإصلاح بإظهار الضعف والمظلومية فقط، فلن يصلح الخمر إراقة الماء عليها فستظل حراماً لابد من إراقتها كلها، كذلك قضاء الانقلاب وماسمي دوائر الارهاب زوراً إفضحوهم ولاتناقشوهم.
3

لاأستعجل سقوط العسكر ولكني أستعجل ظهور جيل التمكين لدين الله.

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 0
  • 0
  • 495
المقال السابق
بنجلاديش ومصر
المقال التالي
الحبيب خالد عبدالله

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً