نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

من نحن؟ وما لنا وللأقصى والقدس؟

أقامت أمة محمد الدين والشريعة وإفراد الله بالعبادة والتوجه لأكثر من ألف عام.. حتى انحرفت (العلمانية والقومية وأخرى في المعتقد والسلوك) فتحكم (15 مليون) قرد وخنزير في مليار ونصف المليار مسلم (1500 مليون).. هذا تأنيب وردع قدري ليعود الناس الى أنهم (مسلمون) و(أمة واحدة) ولإقامة وظيفة وجودهم: إقامة الدين والمنهج الرباني والشريعة الإلهية والولاء الرباني، وإفراد الله بالعبادة، ونشر المعتقد الصحيح، والأخذ بيد البشرية. ... المزيد

في القدس ينهشون

وتشابهت دواهينا.. في القدس ينهشون.. كل ليلة بقارعة، وداهية تزاحم أختها.. كل شيء يتعرى، ويبقى العميان عميانا..


الحل مدفون، دفنه الناس بأيديهم.. فهل يستخرجونه..؟!

لن ...

أكمل القراءة

غلبت الروم.. (نحن في قلب الصراع)

يسمح الإسلام لأهله أن يفرحوا بانتصار معسكر يكون فيه غيظ لعدو أشد أو كسر لعدو أشرس أو يجعل البيئة أفضل لحركة الإسلام القادمة والفوارة.. ... المزيد

و الذي جاء بالصدق و صدق به

والتصديق به تصديق بالقلب واللسان والعمل، والواقع.. وهو التصديق الذي يجعل العبد من المتقين، فهو تصديق مخصوص وليس مجرد أن يقول نعم هذا نبي صادق ... المزيد

في داخلنا طغيان..!

يمارس الكثير طغيانا عندما يتحسسون فرصة للتمادي دون أن يُرد عليهم، وحين يكونون أقوياء وسط ضعفاء، أيا كان سبب الضعف. ... المزيد

لله تعالى دعوة الحق.. فاطمئن

كل من تعلق بالأسباب زيادة عما أمر الله به من القيام بها تعبدا، فلام الأسباب أوتعلق بها أو اطمأن اليها أو كان لها شعبة من توكل القلب عليها، فله نصيب من خذلان من دعا ماء بعيدا ليصل اليه، وكذا كل من تعلق بسواه تعالى وسأل غيره.. ... المزيد

عجوز ومرآة.. وأسئلة مشروعة

علمُ أن الإسلام يأتي مؤكدا للفطرة ومصححا لها ومخاطبا إياها وبانيا عليها {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا} .. فيأتي ليعيد للإنسان فطرته، وللمرأة حياءها وسترها، وللرجل غيرته ورجولته.. وللحياة استقامتها عموما.. ... المزيد

رجاء رحمة الله لها طريق..

إذا تتبعت وتدبرت وجدت مع الترجية في رحمة الله والتشويق اليها والنص عليها يذكر تعالى سبل الوصول اليها.. فمن ادعى وتمنى، وخالف السبيل وأعرض عنه؛ فهو كاذب دعيّ. ... المزيد

الطامة تظهر قيمة العمل

الطامة تُظهر قيمة العمل، وأنه كان محور الحياة..

{فَإِذَا جَاءَتِ الطَّامَّةُ الْكُبْرَى} وانهدم نظام الكون وانتهت الحياة.. والطامة هي المصيبة والداهية العظيمة ...

أكمل القراءة

ومن الجنون ما ليس كذلك..!

لا بد لمن يربي المجتمعات ويوجهها أن يحرص على أن يكون للمجتمع ثوابت تمنع من ضلاله وانحرافه. ... المزيد

نحو نهضة أمة

يضيق الكثير أن يتعداهم أحد.. لهم مستوى فيقفون حاجزا وحائلا لئلا يتخطاهم آخرون، بينما طبيعة الحياة أن الأقدار تتفاوت رغم أنف الجميع، شاؤوا أم أبوا. ... المزيد

منهم الصالحون ومنهم دون ذلك

الذي يرفع عن الأمم العقوبات العامة من التشريد والمجاعات والضعف والهوان والاستباحة من العدو، هو الصلاح العام الذي يقوم به المجتمع في شكل جماعي واتجاهات إصلاحية وتغيير سياسات واتجاهات وقوانين، وإصلاح الأنظمة والنظام العام عقيدة وقيما وتوجيها وتربية. ... المزيد
i