نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

العلمانيون والصوفية.. توافق على إسقاط الشريعة (2)

العلمانية مقصود بها اللادينية، وهي الترجمة الصحيحة للكلمة في لغتها الأصلية، وهي تعنى فصل الدين عن الحياة، وهذا يعني رد الشرائع ورفض شريعة الله تعالى. ... المزيد

صرخة..

واليوم النموذج يوضع وينعكس في الشارع في اليوم التالي.. وامتلك الفجرة ناصية أمة.. الألم هنا ليس ألم من معصية تراها؛ بل ألم لنموذج تفرزه محطات ومراكز وأجهزة.. ... المزيد

العلمانيون والصوفية.. اتفاق على إسقاط الشريعة (1)

لو كان يمكن (للعقلاء) في أي جيل بشري أن يستقلوا بالتشريع ويستغنوا عن شريعة الله تعالى ويمكنهم إصلاح الحياة بدون منهج منزل؛ لما كان للناس بالشريعة من حاجة، ولكن الله تعالى قال {يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ}. ... المزيد

الرجوع الى النور الأول

ارجع الى النور الأول، وكن مع (الأمة) مع (الإسلام) مع (الشرعية) أينما كانت وعلى يد من كانت.. تعلم في أي مدرسة شرعية أو أي اتجاه شئت؛ لكن لا تخسر بقية أمتك ولا تترك البديهيات الأولى واحفظ قلبك؛ ... المزيد

نور الالتزام الأول..!

في مراحل بكورة الالتزام ينظر الشخص للداعية والعالم والواعظ أنه دال على الله، ولهذا يسمع منه ويقبل ولكنه لو وجده ضالا مضلا انصرف عنه الى من يظن فيه الخير إنه لم يتعصب بعد ولم يتعبد بهذا الرجل ولم يعبده!.. ... المزيد

كلما طالت على الناس المحنة

أمر الله بالثبات، الثبات على العقيدة والدين، والبداهة، ومعرفة الحق واستنكار الباطل.. الثبات على مجموعة القيم التي تحملها والأخلاق التي أمرك الله بها.. ... المزيد

الموعودون بالدخول الثاني للمسجد الأقصى

دخول المسلمين الأول كان في زمن عمر بن الخطاب، وكانوا جنده، لم يكن الدخول الأول للمسجد دخولا على بني إسرائيل، بل كان دخولا على الروم، ولم يكن فيه إساءة لليهود بل كان إنقاذا للمظلومين والمستضعفين وإنصافا لهم من مظالم البيزنطيين. ... المزيد

الاضطراب العقدي والسياسي وضياع الطريق إلى القدس

الأمة تحتاج إلى بديل كامل وقوي يستند إلى قوة الشعوب ويواجه بها حجمًا هائلًا من الفساد والمظالم واللصوصية ... المزيد

الطريق للقدس عودة أو ضياعا..

طريق القدس واضح؛ إذ يبدأ من الشعوب.. كما أن ضياعه واضح إذ يبدأ أيضا بالشعوب.. ... المزيد

من أسباب ضياع القدس: الإرجاء

ومن الاضطراب العقدي والسياسي أيضًا والذي أدى إلى ضياع القدس أن من كان مفهومه العقدي هو مفهوم الإرجاء ... المزيد

من أخوف ما تسمع

الكلام المتداول عن القدس وكيفية نصرته هذه الأيام ... المزيد

من نحن؟ وما لنا وللأقصى والقدس؟

أقامت أمة محمد الدين والشريعة وإفراد الله بالعبادة والتوجه لأكثر من ألف عام.. حتى انحرفت (العلمانية والقومية وأخرى في المعتقد والسلوك) فتحكم (15 مليون) قرد وخنزير في مليار ونصف المليار مسلم (1500 مليون).. هذا تأنيب وردع قدري ليعود الناس الى أنهم (مسلمون) و(أمة واحدة) ولإقامة وظيفة وجودهم: إقامة الدين والمنهج الرباني والشريعة الإلهية والولاء الرباني، وإفراد الله بالعبادة، ونشر المعتقد الصحيح، والأخذ بيد البشرية. ... المزيد
i