خواطر د. خالد روشة - وفاء تلميذ - أبو تريكة

منذ 2017-01-21

الوفاء ياكرام .. الصفة النادرة المغتربة هذا الزمان.

1- كنت اليوم مع والدي الحبيب عند أحد الأطباء الكبارالمشاهير، وباللقاء بالوالد تذكر الطبيب أنه كان تلميذا من تلاميذه، وأنه كان يحبوه بالمحبة والاهتمام وربما الشدة للتقويم، ذلك منذ أكثر من 40 عاما ..

لا تتصوروا مدى الأثر الإيجابي الرائع من السلوك الوفي للطبيب مع الوالد واحترامه البالغ له وتقديره الشديد وحرصه عليه وحبه له وتبسيطه لسبب الآلام عنده بأسلوب لطيف وتداوله الذكريات معه وتوصيلنا لخارج العيادة المزدحمة ..

خرجنا من عند الطبيب وكأني قد رأيت على وجه أبي علامات الشفاء ...

إنه الوفاء ياكرام .. الصفة النادرة المغتربة هذا الزمان.

2- محمد ابو تريكة ليس رجل علم ولا لديه إنجازات حفرت أثرا في بناء المجتمع الثقافي ولا الاجتماعي ...

نعم لكنه يبدو للناس كنموذج جيد للالتزام بالخلق الحسن والتواضع والاحتفاظ بالقيم برغم المال والشهرة والأضواء .. وهي فتنة وأي فتنة ! ..

لذلك فالكثيرون يتعاطفون معه، في وقت ندر فيه أن يكون شخص يتمتع بهذه الشهرة الواسعة مع هذا السلوك القويم.. أليس للناس الحق في حبه؟!

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

خالد روشة

داعية و دكتور في التربية

  • 2
  • 0
  • 531
المقال السابق
أفضل لحظات الحياة
المقال التالي
أخلاقياتُنا

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً