خواطر بسمة موسى - ومنهم من ينتظر!

منذ 2017-01-24

لا يتبادر لذهنك أن هذا الذي ينتظر يَجلسُ مكتوف القَلب واللسان والجوارح.. ويُخَمِّن..! بل يَسيرُ يحدوهُ الخَوفُ والرجاء.. كَي يَعتدل ميزانه ولا يَعتَلّ.. وواعظ التوحيد في قلبه هادياً وبَصيرا.. واليقين نُصب عينيه كأنّه من سيَصطَفي لا يُصطفَى.. ويَجتَبي لا يُجتَبى..!

والله عند حسن ظن عبده بِه.. فَليَظُن عباد الله به ما شاؤوا..!

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

بسمة موسى

مهتمة بالقراءة في مجالات مختلفة والمجال الأدبي خاصة بفروعه المختلفة

  • 0
  • 0
  • 520
المقال السابق
سبحانه
المقال التالي
خبيئة!

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً