خواطر ممدوح إسماعيل - قادة عَظموا مكانة الدين

منذ 2017-02-10

لشدة تعظيم ومبالغة الناصر قلاوون أن يدخل منتعلًا مدينة رسول الله وفيها مرقده الطاهر صلى الله عليه وسلم فرفض أن ينتعل نعلًا أي كان ومشى حافيًا لأن المكان فيه مقام رسول الله صلى الله عليه

كتبت من يومين أن السلطان الناصر محمد قلاوون دخل المدينة المنورة حافيًا، نعم حافيًا مشى في المدينة المنورة حافيًا، ولم ينتبه القراء!!!!.


لشدة تعظيم ومبالغة الناصر قلاوون أن يدخل منتعلًا مدينة رسول الله وفيها مرقده الطاهر صلى الله عليه وسلم
فرفض أن ينتعل نعلًا أي كان ومشى حافيًا لأن المكان فيه مقام رسول الله صلى الله عليه، ثم كتبت عن قتل صلاح الدين لشاعرٍ قلل من مكانة النبي صلى الله عليه وسلم، كلاهما لقبه الناصر محمد ويوسف ومجدهما لم يتحقق بالقوة العسكرية فقط إنما بتعظيم مكانة الدين والرسول صلى الله عليه وسلم.

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 1
  • 0
  • 946
المقال السابق
غربال الحياة
المقال التالي
بيت المقدس شاهدٌ على ضَعفنا

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً