أريد أن أحفظ القرآن

منذ 2017-04-28

لا أدري هل بقي علينا شيء يمكننا قوله ليدفعك إلى أن تظفر بهذا الكنز العظيم، تنعم بهذا المجد والنعيم؟!

منذ خمس سنوات وأنت تقول: أريد أن أحفظ القرآن، وما حفظتَ شيئا؛ استكثارا لصفحات مصحفك!
خمس سنوات × 12 شهرا × 30 يوما= 1800 آية (بحساب الآية الواحدة) 
يعني: سورة البقرة (286) وآل عمران (200) والنساء (176) والمائدة (120) والأنعام (165) 
والأعراف (206) والأنفال (75) والتوبة (129) ويونس (109) وهود (123) ويوسف (111) والرعد
(43) وبعضا من الحجر (99)...


أرأيت، كيف أسفر حفاظك على حفظ آية واحدة يوميا لمدة خمس سنوات عن الظفر بحفظ وإتقان 13 جزءًا 
وزيادة؟؟
وأعود وأقول: هذا باحتساب آية واحدة في اليوم، فما بالك بأربع آيات يوميا (7200 آية) غير أنه 
بلغنا أن عدد آيات القرآن دون ذلك (6236 آية بالعدِّ الكوفي)،،

 
لا أدري هل بقي علينا شيء يمكننا قوله ليدفعك إلى أن تظفر بهذا الكنز العظيم، تنعم بهذا المجد والنعيم؟!
وفقكم الله جميعا لما يحب ويرضى، ورزقنا وإياكم حفظ كتابه خالصا لوجهه، بإتقان عن ظهر قلب، 
ويسر لنا ولكم العمل به، وجعلنا من أهل القرآن، أهل الله وخاصته.
 

المصدر: ‎مركز استشارات الحفظ والمراجعة والمتشابهات اللفظية‎

سعيد أبو العلا حمزة

مجاز بالقراءات العشر والحديث الشريف، مؤسس طريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم

  • 20
  • 0
  • 7,186

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً