نحو تجديد العقل المسلم - (٣٧) العمل الإسلامي

منذ 2019-11-06

العمل الإسلامي اليوم بحاجة ماسة لكل العلوم الإنسانية التي تنير عقله، كعلم الاجتماع، والتاريخ، والسياسة، والقانون، والإدارة، وعلوم التربية.

سئل الفضيل بن عياض رحمه الله عن العمل الصالح فقال: أخلصه وأصوبه.


من أهم حاجات الحركة الإسلامية اليوم أن تهتدي إلى طريق الصواب المفقود، والذي يتطلب إلى جانب الإخلاص لله تعالى في العمل، الصواب في خطوات الحركة وإلى حيوية العقل بجانب يقظة القلب.


العمل الإسلامي اليوم بحاجة ماسة لكل العلوم الإنسانية التي تنير عقله، كعلم الاجتماع، والتاريخ، والسياسة، والقانون، والإدارة، وعلوم التربية.

محمد هشام راغب

كاتب وداعية إسلامي

  • 1
  • 0
  • 261
المقال السابق
(٣٦) السيرة النبوية
المقال التالي
(٣٨) اعرف الحق تعرف أهله

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً