مع الصديق رضي الله عنه - الصديق أول من يدخل الجنة من الأمة ويدعى من جميع الأبواب

منذ 2020-09-27

صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أن الصديق رضي الله عنه أول من يدخل الجنة من أمة الإسلام وليس ذلك فحسب, بل يدعى من أبواب الجنة كلها.

الصديق أول من يدخل الجنة من الأمة ويدعى من جميع الأبواب

صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أن الصديق رضي الله عنه أول من يدخل الجنة من أمة الإسلام وليس ذلك فحسب, بل يدعى من أبواب الجنة كلها.

قال العلامة محمد بن عبد الرحمن بن قاسم رحمه الله

وأول من يدخل الجنة من هذه الأمة
روى أبو داود في سننه «أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال لأبي بكر: أما إنك يا أبا بكر أول من يدخل الجنة من أمتي»  ، وأهل السنة عندهم أن أهل بدر كلهم في الجنة، وكذلك أمهات المؤمنين عائشة وغيرها، وأبو بكر، وعمر، وعثمان، وعلي، وطلحة، والزبير هم سادات أهل الجنة بعد الأنبياء (4) .
ويدعى من أبوابها كلها
في الصحيحين أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «من أنفق زوجين في سبيل الله  دعي من أبواب الجنة: يا عبد الله هذا خير؛ فمن كان من أهل الصلاة دعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصدقة دعي من باب الصدقة، [ومن كان من أهل الصيام دعي من باب الصيام وباب الريان] (1) فقال أبو بكر: ما على هذا الذي يدعى من تلك الأبواب كلها من ضرورة (2) فهل يدعى أحد من تلك الأبواب كلها ؟ قال نعم. وأرجو أن تكون منهم يا أبا بكر  . ولم يذكر هذا لغير أبي بكر رضي الله عنه»

  • 2
  • 4
  • 5,347
المقال السابق
قوته في مواجهة المرتدين
المقال التالي
الصديق يرسل جيش أسامة وينقذ الموقف الصعب

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً