ليزر السيد البدوي !!

منذ 2020-11-12

العجيب أن أفضل الخلق نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم وكذا سائر الأنبياء عليهم السلام قد رآهم أصحابهم بل رآهم الكافرون ممن عاصروهم ولم يصعق أحد ، فالحمد لله على نعمة العقل !!

في ترجمة السيد البدوي من طبقات الشعراني ، ذكر أنه كان له تلميذ اسمه عبد المجيد ، وكان البدوي على الدوام متلثما بلثامين ، ولا يسمح لأحد أن يرى وجهه قط ، فاشتهى تلميذه عبد المجيد أن يراه يوما ، فماذا حدث ؟؟

قال الشعراني " لم يزل- أي البدوي - متلثماً بلثامين فاشتهى سيدي عبد المجيد رضي الله عنه يوماً رؤية وجه سيدي أحمد رضي الله عنه فقال: يا سيدي أريد أن أرى وجهك أعرفه فقال: يا عبد المجيد كل نظرة برجل فقال: يا سيدي أرني، ولو مت فكشف له اللثام الفوقاني فصعق ومات في الحال "

العجيب أن أفضل الخلق نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم وكذا سائر الأنبياء عليهم السلام قد رآهم أصحابهم بل رآهم الكافرون ممن عاصروهم ولم يصعق أحد ، فالحمد لله على نعمة العقل !!

( ملاحظة لم ينفرد الشعراني وحده بذكر هذه القصة فيقال إنها مدسوسة عليه بل ذكرها أيضا المناوي في الكواكب الدرية ، وعبد الصمد المصري في الجواهر السنية والكرامات الأحمدية ، وغيرهم . )

أحمد قوشتي عبد الرحيم

دكتور بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة

  • 4
  • 0
  • 282

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً