جبر الخواطر

منذ 2022-05-19

جبر خواطر من أسيء إليه ، وتلقين المظلوم حجته ، والوقوف معه ، والإشادة بفضائله ، وذكر مناقبه لإدخال السرور عليه ، ودفع ما وقع عليه من أذى .

كتب د.أحمد قوشتي

( جبر الخواطر )

 

من الخصال الفاضلة الكريمة :

جبر خواطر من أسيء إليه ، وتلقين المظلوم حجته ، والوقوف معه ، والإشادة بفضائله ، وذكر مناقبه لإدخال السرور عليه ، ودفع ما وقع عليه من أذى .

وفي [ المسند وسنن الترمذي] أن صفية بنت حيي رضي الله عنها - زوج النبي صلى الله عليه وسلم - بلغها أن حفصة رضي الله عنها قالت عنها : بنت يهودي، فبكت ، فدخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم وهي تبكي، فقال: ما يبكيك؟ فقالت: قالت لي حفصة: إني بنت يهودي، فقال النبي صلى الله عليه وسلم :-

«"وإنك لابنة نبي، وإن عمك لنبي، وإنك لتحت نبي، ففيم تفخر عليك؟ ثم قال: اتقي الله يا حفصة" »

وصفية رضي الله عنها من نسل هارون عليه السلام ، فأبوها نبي ، وعمها موسى عليه السلام ، وزوجها نبينا صلى الله عليه وسلم ، وما أعظم ذلك من فخر !

أحمد قوشتي عبد الرحيم

دكتور بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة

  • 1
  • 0
  • 614

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً