شرح النووي لحديث: ليت رجلا صالحا من أصحابي يحرسني الليلة

منذ 2024-04-24

أرق رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة فقال ليت رجلا صالحا من أصحابي يحرسني الليلة

صحيح مسلم :


2410 حدثنا عبد الله بن مسلمة بن قعنب حدثنا سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن عائشة قالت « أرق رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة فقال ليت رجلا صالحا من أصحابي يحرسني الليلة قالت وسمعنا صوت السلاح فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من هذا قال سعد بن أبي وقاص يا رسول الله جئت أحرسك قالت عائشة فنام رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى سمعت غطيطه» .

شرح النووي:

قولها : ( أرق رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة ) هو بفتح الهمزة وكسر الراء وتخفيف القاف ، أي سهر ولم يأته نوم ، والأرق السهر ، ويقال : أرقني الأمر بالتشديد تأريقا أي أسهرني ، ورجل أرق على وزن فرح . قوله صلى الله عليه وسلم : ( ليت رجلا صالحا يحرسني ) فيه جواز الاحتراس من العدو ، والأخذ بالحزم ، وترك الإهمال في موضع الحاجة إلى الاحتياط .

قال العلماء : وكان هذا الحديث قبل نزول قوله تعالى :  {والله يعصمك من الناس}  لأنه صلى الله عليه وسلم ترك الاحتراس حين نزلت هذه الآية ، وأمر أصحابه بالانصراف عن حراسته ، وقد صرح في الرواية الثانية بأن هذا الحديث الأول كان في أول قدومه المدينة ، ومعلوم أن الآية نزلت بعد ذلك بأزمان .

قولها : ( حتى سمعت غطيطه ) هو بالغين المعجمة ، وهو صوت النائم المرتفع .

النووي

  • 1
  • 0
  • 239

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً