تراجع الجناح الأيسر للجيش الإسلامي ونزول قطز إلى ميدان المعركة

نزل رحمه الله إلى أرض الموقعة، ولم ينزل بهيئته العسكرية الكاملة، وإنما خلع خوذته وألقاها على الأرض؛ تعبيراً عن اشتياقه للشهادة وعدم خوفه من الموت، وأطلق الصيحة الشهيرة التي قلبت الموازين تماماً في أرض المعركة، فصرخ قطز رحمه الله بأعلى صوته والجميع يسمع: وا إسلاماه! وا إسلاماه! ... المزيد
رؤية الكل

(64) القضاء على فتنة طليحة الأسدي

طليحة الأسدي هو المتنبئ الثالث من المتنبئة الذين ظهروا في الإسلام أواخر عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم بالحياة، وطليحة هذا هو طليحة بن خويلد بن نوفل بن نضلة الأسدي... ... المزيد
رؤية الكل

صلاح الدين والدنيا

إننا حينما نتحدث عن صلاح الدين فإننا نتحدث عن صلاح دين ودنيا، نتحدث عن رجل قاد أمة إلى بر الأمان بعدما عاشت سنين تركض في بحر الهزيمة والعصيان، فباتت تسطر في سجل ...

أكمل القراءة

(8) حال عمر عند سماعه خبر موت خالد

أتي رجل إلى عمر، ويقول: يا أمير المؤمنين! إن نساءنا يبكين، ويندبن خالداً، قال: ثكلتك أمك! على مثل أبي سليمان فلتبكِ البواكي، لكن لا صراخ ولا قلقلة. ... المزيد
رؤية الكل

(6) التفاضل في العطاء

انھمار الفيء على الناس مغزارا ومكثارا ومدرارا، مما يقتضي التفاوت والمفاضلة بين الناس، ولخص عمر وجھة نظره تلك في قوله: "لا أجعل من قاتل رسول الله كمن قاتل معه". ... المزيد
رؤية الكل

(16) الشقاق والنزاع في جيش قريش قبل معركة بدر

رأيت البلايا تحمل المنايا، نواضح يثرب تحمل الموت الناقع، ثلاثمائة رجل كأنما يتطاير الشرر من أعينهم! وقوله: (نواضح يثرب)، يعني: الجمال، تحمل الموت الناقع، يعني: الموت المؤكد ... المزيد
رؤية الكل

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً