حكم مراسيل عِكْرِمَةَ عن أبي بكر

منذ 2018-04-05

فعلى هذا تكون ولادته سنة: (23هـ)، أو سنة: (21هـ)، ومن المعلوم أنّ أبا بكر الصديق - رضي الله عنه - مات في السنة الثالثةَ عَشْرَةَ منَ الهجرة

السؤال:

ما حكم مراسيل عِكْرِمَةَ عن أبي بكر فإني وجدت له بعض المراسيل عنه؟


 

الإجابة:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومن والاه، أمَّا بعدُ:

فقد قال أبو زُرْعَةَ: "عِكْرِمَةُ عن أبي بكر الصديق مُرسَلٌ". كما في "المراسيل" لابن أبي حاتم (ص158)، و"جامع التحصيل" (ص239).

 

وهذا يتضح إذا نظرنا في ترجمة كل منهما؛ فقد قال ابن حبان في "الثقات" (5/230): "إن عِكْرِمَةَ مات سنة سبع ومائة وقد قيل سنة خمسٍ ومائة.. وكان لعِكْرِمَةَ يوم مات أربع وثمانون سنة".

 

فعلى هذا تكون ولادته سنة: (23هـ)، أو سنة: (21هـ)، ومن المعلوم أنّ أبا بكر الصديق - رضي الله عنه - مات في السنة الثالثةَ عَشْرَةَ منَ الهجرة، وعليه فيكون عِكْرِمَةُ وُلد بعد موت أبي بكر بحوالَيْ عشرِ سنوات أو أكثر؛ ولذا فرواية عِكْرِمَةَ عن أبي بكر منقطعة بلا شك،، والله أعلم.

 

أ. خالد بن مصطفى الشوربجي

  • 0
  • 0
  • 17,547

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً