حالات سلس البول وأحكامها

منذ 2021-06-17

سائل يتبول كثيرًا، ويسأل عما إذا أصاب سرواله بعض قطرات البول، ما حكم ذلك؟

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أريد سؤالكم سؤالًا يتعلق بالطهارة؛ فأنا غارق في العمل صباحَ مساءَ، مشكلتي أنني أتبول كثيرًا، على أنه في بعض الأحيان يصيب سروالي بعض قطرات من البول، فهل يجب عليَّ في هذه الحالة تغيير السروال ثم الوضوء، أو الوضوء وحده يكفي؟

الإجابة:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

إن كنت مريضًا بسلس البول بحيث تنزل منك هذه القطرات باستمرار، فلا يجب عليك غسل ملابسك ولا تغييرها، وإنما الواجب عليك وضعُ حائل على الذَّكَرِ؛ بحيث لا ينتشر البول في ملابسك وجسدك.

 

وأما إن كانت تنزل منك هذه القطرات في بعض الأحيان دون بعض، فالواجب عليك غسل الجزء الذي مسَّهُ البول، ولا يجوز لك الصلاة دون غسل هذه النجاسة.

 

وليس الواجب عليك تغيير الملابس، ولا غسلها كلها، وإنما الواجب عليك فقط غسل الجزء الذي ترى فيه النجاسة، ولا تدخل في الشك، وإنما تنظر في ملابسك فما وجدت فيه بللًا أو لونَ نجاسةٍ يقينًا، فاغسله، وما لم تجد فيه بللًا ولا لون نجاسة، فلا يجب عليك غسله، ولا يأخذنَّكَ الشيطان إلى الشك: هل هذا الموضع جاءت عليه النجاسة أو لا؟ فإذا شكَكْتَ في موضع، فلا تغسله؛ لأن الأصل الطهارة.

 

والحمد لله رب العالمين.

  • 4
  • 0
  • 338

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً