هل يصح الوفاء بالنذر في غير مكان انعقاده؟

منذ 2008-09-17
السؤال: سائل يسأل عن نذر نذره شخص وهو في بلد ما، فهل يجوز أن يفي بنذره وهو في بلد آخر؟
الإجابة: عقد النذر مكروه ومنهي عنه، والوفاء به واجب ومأمور به. وهذا من غرائب مسائل العلم؛ حيث كان ابتداء عقده منهياً عنه، والوفاء به واجب مأمور به، مع أن القاعدة: إن الوسائل لها أحكام المقاصد.

فأما ما ورد من النهي عنه: فمثل حديث نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن النذر، وقال: "إن النذر لا يأتي بخير، وإنما يستخرج به من البخيل" (1) (متفق عليه).

. وأما ما ورد من الأمر بالوفاء به: فمثل حديث: "من نذر أن يطيع الله فليطعه، ومن نذر أن يعصي الله فلا يعصه" (2)، وقد أثنى الله على الموفين بالنذر في كتابه الكريم، فقال: {يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْماً كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيراً} (3).

إذا علم هذا، فلا بأس لمن نذر نذرا وهو في بلد ما أن يوفي بنذره وهو في بلد آخر، والله أعلم.

___________________________________________

1 - البخاري (6608، 6692) (6693)، ومسلم (1639، 1640) بنحوه من حديث ابن عمر.
2 - البخاري (6696، 6700)، وأبو داود (3289)، والترمذي (1526)، وابن ماجه (2126)، والنسائي (مجتبى) (7/17) من حديث عائشة.
3 - سورة الإنسان: الآية (7).

عبد الله بن عبد العزيز العقيل

كان الشيخ عضوا في مجلس الأوقاف والقضاء وهو من هيئة كبار العلماء في المملكة ومتفرغ حالياً بعد التقاعد للعلم والإفتاء .

  • 0
  • 0
  • 11,371

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً