لبس قميص بعض الأندية الغربية

منذ 2011-10-07
السؤال: ما حكم لبس بلوزة "فانيلة" لنادي مشهور في بلد الكفر سواء كان عليه اسم اللاعب أو لا؟ حيث انتشر هذا الأمر في الشاب الملتزم عندنا.
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
نقول لبس القميص أو الفانيلة لنادي مشهور في بلد الكفر سواء كان عليه اسم اللاعب أو لا بأن هذا العمل لا يجوز لأن فيه تعظيم لهذا النادي الكافر وكذلك فيه تعظيم لهذا اللاعب الكافر وفيه أيضاً دعوة لهذا النادي أو هذا اللاعب ورفع لذكره ولما فيها من التفاخر بلبسها، وقد أُمرنا ببغض الكفر وأهله، قال تعالى: {لا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ} [المجادلة: ٢٢]، والله أعلم.
  • 9
  • 2
  • 13,790

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً