هل أمسك عن التلاوة لإجابة المؤذن؟

منذ 2012-03-12
السؤال:

أذهب إلى المسجد قبل الآذان لأتلو من المصحف الشريف، فعند دخول الوقت يبدأ المؤذن في الآذان، فهل أواصل التلاوة أم أنصت للأذان؟

الإجابة:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فأنت مأجور على تبكيرك إلى المسجد، وأبشرك بقول النبي صلى الله عليه وسلم: "ولا يزال المرء في صلاة ما انتظر الصلاة"، وقوله: "ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات؟" قالوا: بلى يا رسول الله؟ قال: "إسباغ الوضوء على المكاره، وحث الخطى إلى المساجد، وانتظار الصلاة بعد الصلاة؛ فذلكم الرباط فذلكم الرباط"، وإذا كنت في المسجد تتلو فأذن المؤذن فمن السنة أن تمسك عن التلاوة حتى تجيب المؤذن؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثلما يقول ثم صلوا علي"، والله المستعان.

عبد الحي يوسف

رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

  • 9
  • 0
  • 3,687

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً