حفظ القرآن لإمام المسجد والدعاء في السجدة الأخيرة

منذ 2012-05-28
السؤال:

هل يشترط حفظ القرآن لإمام المسجد؟ وهل صحيح أن الدعاء في السجدة الأخيرة للصلاة غير مستحب؟

الإجابة:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فلا يشترط في إمام المسجد أن يكون للقرآن حافظاً، لكن السنة أن يتقدم للإمامة من كان أحفظ للقرآن وأعلم بشروط الصلاة وأركانها وسننها؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله؛ فإن كانوا سواء فأعلمهم بالسنة".

والدعاء مستحب في السجود؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد؛ فأكثروا من الدعاء فقمن أن يستجاب لكم"، ولا فرق في ذلك بين السجدة الأخيرة وغيرها؛ لكن ما جرت عليه العادة من بعض الناس أن يجعل السجدة الأخيرة أطول من غيرها خلاف السنة؛ لأن صلاة النبي صلى الله عليه وسلم كانت قريبة من السواء، والعلم عند الله تعالى.  

عبد الحي يوسف

رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

  • 1
  • 0
  • 9,700

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً