بنت عمرها عشرون سنة وشعرها به بياض، فهل تصبغه بالأسود؟

منذ 2012-11-27
السؤال: بنت عمرها عشرون سنة وشعرها أسود، ولكن في شعرها شيب كثير، فهل يجوز لها أن تصبغه بالأسود؛ إذ ليس في ذلك خداع لأنها شابة وشعرها أسود؟
الإجابة:

جاء الأمر بتغيير الشيب: "غيروا هذا بشيء"، وجاء الأمر باجتناب السواد: "واجتنبوا السواد" (1)، فلها أن تغير هذا الشيب بغير السواد بل بما يقرب منه، فإذا خلط الكتم مع الحناء ظهر اللون من أجمل ما يكون صار اللون أشقر، وكثير من الناس يطلب مثل هذا اللون، وأما السواد فهو ممنوع.

_____________________
(1) أخرجه مسلم (2102) من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، قال أتي بأبي قحافة يوم فتح مكة ورأسه ولحيته كالثغامة بياضاً، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "غيروا هذا بشيء واجتنبوا السواد".

عبد الكريم بن عبد الله الخضير

عضو هيئة التدريس في قسم السنة وعلومها في كلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض وحاليا عضو هيئة كبار العلماء واللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء.

  • 0
  • 0
  • 7,105

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً